ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بنسلفانيا.. ساحة المعركة «الحاسمة» في سباق البيت الأبيض.. من سيفوز ترامب أم بايدن؟

الأربعاء 04/نوفمبر/2020 - 05:06 ص
على صالح
وفقًا لتقديرات معظم المتنبئين، لا توجد ولاية أكثر أهمية لمسار أي من المرشحين من ولاية بنسلفانيا، ذات الـ 20 صوتًا انتخابيًا.

فاز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بها في عام 2016 عندما اجتاز "الجدار الأزرق" للديمقراطيين، آخذًا ميشيجان وويسكونسن أيضًا، لكن جو بايدن، المولود في سكرانتون، حافظ على تقدم متواضع في معظم استطلاعات الرأي قبل انتخابات 2020.

والمفتاح بالنسبة لبايدن هو جذب الإقبال في فيلادلفيا، خاصة بين أصوات السود واللاتينييين، والضواحي المحيطة بها. 

أما بالنسبة لترامب، فإنه اقتراح أكثر تعقيدًا، كونه بحاجة إلى الحفاظ على هوامش ربحه أو تنميتها في المناطق الريفية من الولاية، ومعظمها في الوسط والغرب، ويأمل ألا تطغى ردة الفعل العنيفة على شعبيته هناك في مناطق الضواحي والمراكز الحضرية.

ثم هناك مسألة بطاقات الاقتراع التي يمكن أن تتحول إلى بؤرة اشتعال وطنية.

وتعتبر بنسلفانيا هي واحدة من الولايات القليلة التي تتوقع أن تستغرق بعض الوقت لعد جميع أصواتها. 

وتوقع العوائد المبكرة لصالح ترامب، لكن السباق للتحرك في اتجاه بايدن مع ظهور نتائج الاقتراع بالبريد، لكن هذا قد يستغرق بعض الوقت. 

ولا يمكن لمسؤولي الانتخابات البدء في معالجة الاقتراع المبكر حتى يوم الانتخابات وقد لا تبدأ بعض المقاطعات إلا بعد إغلاق الاقتراع. 

القليل منها لن يبدأ حتى صباح الأربعاء - ما يعني أنه لن تكون هناك نتيجة نهائية من ولاية بنسلفانيا الليلة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements