الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

مش دمية في صندوق.. مصممة أزياء تتمرد على العادات الخاطئة بعرض مبتكر

صدى البلد

تحت عنوان "نساء أنتوشكا.. لسن دمية أو باربي في صندوق" اطلقت مصممة الازياء انجي انتوشكا احدث مجموعاتها لشتاء 2020 - 2021، والتي جمعت فيها بين الأزياء والأفكار التي من الممكن ان تعالج فيها العادات المجتمعية الخاطئة، وهي الافكار التي اتجهت إليها العديد من الدور العالمية حتى تكون هناك بجانب الازياء والموضة رسالة تعالج اثار الماضي في العديد من المجالات.

وارادت انتوشكا من خلال عرض الازياء الخاص بها، أن توضح ان النساء لسن دمية أو باربي في صندوق، لا توجد بوابة، ولا قفل، ولا صندوق يمكنك وضعه على حرية أذهاننا كنساء بلغن من المكانة العلمية والمجتمعية ما لا يصل اليه بعض الرجال.

وعبرت انتوشكا في عمجموعتها على ان المرأة لها مسؤلية تجاه المجتمع فكما تكون للكلمات قوة وللقلم قوة فان للموضة رسالتها القوية التي تثور على عادات المجتمع الخاطئة، وتكسر امرأة انتوشكا الصندوق لتقول ان المراة اصبحت قيادية في جميع المجالات ولم تغفل كونها كأم ان تكون مستشارة واعلامية ورئيسة دولة وغيرها من المناصب القيادية وستواصل تحطيم الجدران وتتحدى الصور النمطية.

وعبرت انتوشكا من خلال مجموعتها، على ان المراة ليس لديها سقوف، السماء هي حدودها ليس هناك حد لما يمكن أن تنجزه المرأة، فمن خلال المجموعة اوجه رسالة الى رفع أصواتنا ليس حتى نتمكن من الصراخ، ولكن حتى يمكن سماع من ليس لديهم صوت، لقد استغرق تطوير صوتنا وقتًا طويلًا، والآن بعد أن حصلنا عليه لن نصمت أبدًا، الا أن البعض لا يزال ينظر اليها كونها دمية داخل صندوق تتمتع بالجاذبية والجمال والاثارة دون النظر الى عقليتها وكونها عضو فعال في المجتمع.

وتتحدث المجموعة عن علاقة المرأة بالمجتمع عن طريق ادخال بعض الموتيفات التي تضع المرأة في قيود خاصة من خلال اعطاء بعض الرمزية للمجموعة بدءا من الصندوق الذي توضع بداخلة عارضة الازياء مرورا بالخامات والقصات، انتهاء بالالوان التي تعكس رمزية المرأة من خلال درجات الروز الى ان تحطم امرأة انتوشكا الصندوق

واستخدمت انتوشكا في التصميمات بعض الخامات التي ترمز الى القوة الناعمة للمرأة من خلال الجلد والفرو والتويد والكابوتنيه، وايضا الالوان الترابية والكاشمير،  وجمعنا بين الروز والاورانج وهي الوان صعب المزج ما بينها، ولكن لتشير أيضا الى كسر الالوان المعتادة فبجانب انها موضة 2021 فهي كسرت فكرة تابوت الالوان المعتادة، وذلك عبر كسر حاجز الالوان الداكنة من خلال الاستعانة باللون الابيض في الشتاء وجاء الاسود ودرجات الألوان  الداكنة على استحياء.

ولم تكتفي انتوشكا بهذه الالوان فقد استخدمت ايضا القصات التي ترمز إلى الماضي والمستوحاة من فترة الستينيات، والتي تدل على العادات القديمة التي لا تتوافق مع العصر وكيفية وضعها في اطار عصري بشكل جديد، ومختلف يتماشى مع الالفية الجديدة، أيضا استخدام الحزام على بعض التصميمات والذي يرمز الى القيود وكيف جاء بالالوان البراقة التي استطاعت من خلالها المراة ان تحولها الى طريق لكسر تلك العادات من خلال الخامة الميتالك.

علاوة على الحزام من اهم اتجاهات الموضة العالمية، وهو ما اعطي لمجموعتها شكل مختلف لتكسر حاجز الالوان والقصات والخامات المعتادة، والتي تقدم بنفس النمط للمرأة، مع اعتبار مواكبتها للموضة ايضا.