ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أم ضابط بحري تبكي على الهواء بعد اختطاف ابنها من على سفينة في نيجيريا

الثلاثاء 01/ديسمبر/2020 - 10:09 م
سعد شوقي
سعد شوقي
Advertisements
محمد حليم قنديل
كشفت أمل مصطفى توفيق والدة الضابط البحري سعد شوقي المختطف على من متن المركب المصري الذي إختتطف أمام سواحل نيجيريا أن نجلها وظيفته الاساسية العمل على متن المراكب التجارية.

واكدت أن أخر إتصال بينها وبين نجلها كان مع نهاية يوم الاربعاء وإمتد الانقطاع حتى الاحد فما كان منها إلا أن لجأت إلى الشركة اللبنانية  وعلمت من خلالهم أن المركب تم إختطافه .

وأضافت «توفيق» باكية في مداخلة هاتفية عبر برنامج " كلمة أخيرة" الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة " ON" قائلة" :ابني لسه عريس ودي أول مرة يكون على الخط الإفريقي .. بكلم صاحب الشركة ومش عارفة هو بيطمني واللا المفاوضات حقيقية مع القراصنة
كانت  مركب مملوكة لرجل لبنانى، يدعى "عدنان الكوت"قد تعرضت لاحتجاز على يد قراصنة بالقرب من سواحل نيجيريا، خلال نقلها للبضائع من أبوجا إلى الكاميرون، والتي كانت على متنها 10 أفراد بينهم مصريين اثنين أحدهما مهندس بحرى والاخر ضابط بحرى ثانى.

وناشدت والدة الشاب المصرى "سعد شوقي" الجهات المسؤولة في الدولة من وزارة الخارجية والداخلية والهجرة والأكاديمية البحرية التى تخرج منها نجلها، لإنقاذه بعد أن تم خطفه هو و10 أشخاص من طاقم السفينة اللبنانية المختطفة بسواحل نيجيريا.

وأوضحت أن مدير الشركة اللبنانية قال إن القراصنة طلبوا 2 مليون دولار فدية من كل شخص وتم تخفيض المبلغ الى مليون دولار ثم إلى 300 ألف دولار.


واختطف قراصنة بالقرب من سواحل نيجيريا مركبا يقل 10 أشخاص بينهم لبنانيون ومصريان وكاميروني، كانوا في طريقهم إلى الكاميرون.

وأوضح مالك المركب وهو لبناني يدعى عدنان الكوت، أن المركب كان ينقل بضائع وأشخاصا من نيجيريا باتجاه الكاميرون، قبل أن يتعرض لاختطاف من طرف القراصنة.

وقال عدنان في تصريح نقلته وسائل إعلام مصرية إنه تلقى اتصالا من المختطفين، حيث طالبوه بفدية قدرها 1.5 مليون دولار للإفراج عن المركب. 
Advertisements
Advertisements