الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

اقتصاديا وتجاريًا| رئيس حزب المصريين: القمة المصرية التونسية توقيتها بالغ الأهمية

الرئيس التونسى قيس
الرئيس التونسى قيس سعيد

أكد نادر أبو العطا، مساعد رئيس حزب "المصريين"، أن القمة المصرية التونسية تأتي في توقيت بالغ الأهمية خاصة في ظل الأوضاع الراهنة التي تمر بها المنطقة العربية في شمال إفريقيا والبحر المتوسط، والتي تحتاج مزيدًا من التشاور بين الزعماء العرب.

 

وأوضح أن القمة تناولت ملفات أهمها العلاقات الثنائية مع تونس اقتصاديًا وتجاريًا ورغبة البلدين في تنميتها؛ لكونها متواضعة، فضلا عن بحث إمكانيات إقامة استثمارات بكلا الجانبين.

وقال "أبو العطا"، في بيان اليوم السبت، إن مصر قلب البلاد العربية النابض، والشقيقة الكبرى، موضحًا أن زيارة الرئيس التونسي قيس سعيد تأتي في ظرف خاص للدولة المصرية، حيث إن القاهرة تعيش وضعًا متميزًا داخليًا بما أنجزته القيادة السياسية مُمثلة في الرئيس السيسي من مكتسبات للمصريين، ونهضة قوية.

وأضاف مساعد رئيس حزب "المصريين"، أن التعاون مع مصر قيادة وشعبًا وجيشًا يعطي أملا للتونسيين أنهم بوسعهم أن يسيروا على طريق الاستقرار والتنمية والتقدم، وإيجاد الحلول للمشاكل الكبرى المحلية والإقليمية، والاستفادة من التجربة المصرية في هذا المجال من شأنه أن يعيد التوازن المفقود في المنطقة، لافتًا إلى أن هذه من أهم الموضوعات التي كانت محل نقاش بين الرئيس .

وأوضح أن هناك تقدمًا ملحوظًا مؤخرا نحو تسوية سياسية للأزمة الليبية وكان لمصر دور مهم في هذا المجال، مشيرًا إلى أن مصر وتونس دولتين جارتان لليبيا ويهمهما تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا، وإعادة إعمارها.

ولفت إلى أن مصر وتونس متفقان على ضرورة إخلاء ليبيا من القوات الأجنبية والمرتزقة وهذا قرار دولي وعلى الأطراف الأخرى تنفيذه، موضحًا أن العلاقات الثنائية بين مصر وتونس جيدة على كافة المستويات، حيث تم مناقشة الملفات الثنائية بين البلدين وكيفية تنشيط التبادل الاقتصادي والاستثماري والاستفادة من خبرات البلدين لمواجهة التداعيات السلبية لفيروس كورونا.