الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

تنسيق مشترك لدعم القضايا العربية.. افتتاحيات الصحف تبرز النموذج الرائد للعلاقات المصرية - الأردنية

صدى البلد

أبرزت صحيفتا "الأهرام" و"الجمهورية" - في افتتاحيتيهما صباح اليوم الثلاثاء - النموذج الرائد للعلاقات المصرية - الأردنية التي تتسم بالشراكة الاستراتيجية المتميزة والممتدة عبر الزمن، وبداية شهر رمضان المبارك المليء بالخير والبركات والعبادة والطاعات، فأوله رحمة وأوسطه مغفرة وآخره عتق من النار.


وذكرت صحيفة "الأهرام" - في افتتاحيتها تحت عنوان "مصر والأردن.. شراكة استراتيجية ممتدة" - أن العلاقات المصرية - الأردنية تتسم بالشراكة الاستراتيجية المتميزة والممتدة عبر الزمن، وتعد نموذجا رائدا لما ينبغي أن تكون عليه العلاقات العربية - العربية في التعاون والتنسيق والتطور المستمر على جميع الأصعدة.
 

وأوضحت الصحيفة أن العلاقات القوية والتاريخية بين البلدين تعكس عمق التشابك بينهما على مختلف المستويات الرسمية والشعبية، وكذلك على مستوى المجتمع المدني ورجال الأعمال، فالأردن يمثل أهمية استراتيجية كبيرة لمصر، وداعما قويا لقضاياها ومساندا لها دائما في تحدياتها، كما أن مصر تعد الظهير والداعم للأردن في كل قضاياه وتحدياته، وهي تقف دائما حكومة وشعبا إلى جوار الأردن الشقيق واستقراره وتقدمه وازدهاره.
 

وأشارت الصحيفة إلى أن التنسيق المصري الأردني لعب دورا مهما خلال العقود الماضية في دعم وتعزيز القضايا العربية، وأبرزها القضية الفلسطينية، حيث تقف الدولتان بقوة مع الشعب الفلسطيني لاستعادة حقوقه المشروعة، وعلى رأسها حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية في إطار حدود 1967، وبما يتوافق مع قرارات الشرعية الدولية، كما لعبت مصر والأردن دورا مهما في تعظيم الدور العربي في إدارة الأزمات والصراعات العربية خاصة في سوريا وليبيا واليمن وغيرها بما يدفع في اتجاه التسوية السلمية لهذه الأزمات ورفض التدخلات الخارجية، وفي إطار الحفاظ على الدولة الوطنية العربية ودعم مؤسساتها الوطنية ورفض كل أشكال الميليشيات والتنظيمات الإرهابية، وساهم الدوران المصري والأردني في تبريد مستوى السخونة في تلك الأزمات وانتقالها إلى مسار التسوية كما حدث في الأزمة الليبية.


وأضافت الصحيفة أن التوافق الاستراتيجي المصري الأردني ساهم في دعم الأمن القومي العربي ومنع النظام الإقليمي العربي من الانهيار، إضافة إلى تعزيز التعاون العربي المشترك، حيث شكلت آلية التعاون الثلاثي التي تضم مصر والأردن والعراق مثالا على الحرص على توظيف القدرات والموارد والمزايا التنافسية التي تتمتع بها الدول العربية لمصلحة الشعوب العربية عبر تدعيم الاستثمارات والمشروعات المشتركة وتطوير حجم التبادل التجاري بينها، خاصة أن التبادل التجاري بين مصر والأردن - الذي يصل إلى 700 مليون دولار - لا يتناسب والإمكانات الاقتصادية الكبيرة التي يتمتع بها البلدان.
 

وأكدت الصحيفة أن الشراكة الاستراتيجية بين مصر والأردن ستظل راسخة ومتطورة بفعل المصالح المشتركة، ونموذجا مهما لتعزيز العلاقات العربية - العربية.