الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

رانيا يحيى: المرأة المصرية تعيش عصرها الذهبي في عهد الرئيس السيسي

الدكتورة رانيا يحيى
الدكتورة رانيا يحيى عضو المجلس القومى للمرأة

قالت الدكتورة رانيا يحيى، عضوة المجلس القومي للمرأة، إن المرأة المصرية شاركت في ثورة 30 يونيو وكان لها دور فعال فى وضع خريطة المستقبل التى نسير وفقا لها إلى الآن.

 

وأضافت "يحيى" في تصريح لـ"صدى البلد"، أن المرأة المصرية كان  لها دورا كبيرا في الوقوف أمام الإخوان والتصدي لهذه الجماعات الإرهابية، كما أنها نزلت في كل الميادين في ثورة 30 يونيو وتصدرت الصفوف رغم محاولات الترهيب وحافظت على أمن وأمان الدولة المصرية والأسرة المصرية واستطاعت أن تحمى بلدها ومقدراتها.

 

وأكدت الدكتورة رانيا يحيى، عضوة المجلس القومي للمرأة، أن الرئيس يخوض معركة بناء وتنمية فى جميع المجالات المختلفة، وأنه يضع  "المرأة المصرية" على قائمة أولوياته، والتى تعيش عصرها الذهبي حاليا.
 

ولفتت إلى أن هذه تعتبر نقلة تاريخية بعد أن تولت المرأة العديد من المناصب المهمة منها، وزيرة، ونائب وزير، إلى جانب توليها محافظ، ونائب محافظ.

 

-المرأة تكبدت أعباء الإصلاح الاقتصادي

 

ولفتت إلى أن المرأة كان لها دورا كبيرا في الإصلاح الاقتصادى للدولة، لأنها وزير اقتصاد المنزل وعليها العبء الأكبر في تحمل أعباء التنمية، ولذلك تكبدت الكثير من العناء لتحقيق الإصلاح  الاقتصادي، وفعلت هذا بصدر رحب حفاظا على ما سعت إليه من تحقيق أمن وأمان واستقرار للدولة ومؤسساتها وما نادت بها في 30 يونيو وتنتظر ما يجنيه أبناؤها من هذه النهضة بعد سنوات من التعب والانتظار.

 

وتابعت: الرئيس عبد الفتاح السيسي قام بعمل كثير من مشروعات الإسكان الاجتماعي لمن هم أكثر احتياجا، وهو أحد أشكال التنمية، والنهضة الحقيقية، وفي المرحلة الرئاسية الثانية، أكد أن هدفه هو بناء الإنسان.

 

وأشارت لمشروع حياة كريمة وما يتم إنجازه  لصالح الريف المصري والقرى الأكثر احتياجا، لافتة إلى أنه مشروعا مهما، ويعتبر الإنجاز الأكبر والأهم للدولة المصرية ككل.

 

تدعيم أوضاع المرأة المصرية

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسي في حواره مع جريدة "دي فيلت" الألمانية، اهتمامه بتدعيم أوضاع المرأة المصرية، كاشفا عن الحالة الجيدة التي وصلت لها مكانة المرأة من خلال إعداد النائبات في البرلمان والمناصب القيادية التي تولتها.

 

وأوضح الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن المرأة في مصر فوق كل شئ، على حد وصفه، وأنه يوجد 162 امرأة في البرلمان، ويشكلن تقريبا أكثر من ربع البرلمان، مشيرا إلى أنه يوجد تطور كبير في تمكين المرأة، ويوجد لدينا أيضا 8 وزيرات في مجالات رئيسية وكذلك تولت المرأة منصب المحافظ وهو ما يؤكد على قدرة نساء مصر على تولى المناصب القيادية جانب مشاركتهم في المظاهرات التي أطاحت بالرئيس الأسبق محمد مرسي.

 

وإليكم أبرز ما تضمنته تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي:

 

- مصر لديها مشكلات منذ 70 عاما دون أن يكلف أحد عناء إيجاد حل لها.

- لقد وضعت أكثر من 250 ألف أسرة كانت تعيش في الشارع في شقق مجهزة بالكامل.

- 162 امرأة في البرلمان، وهذا تطور كبير في مصر.

- لدينا ثماني وزيرات في مجالات رئيسية والعديد من المحافظات.

- المرأة لعبت دورا خلال التظاهرات التي نادت بإسقاط جماعة الإخوان الارهابية.

- مليون شاب وشابة في مصر يدخلون في سوق العمل كل عام .

- خلق الوظائف مرتبط باستقرار الوضع الأمني.

- لا يمكن خلف الوظائف إلا إذا ساعدتنا أوروبا في بناء الصناعات. 

- أوروبا لا يمكنها استقبال كل مهاجر غير شرعي.

- لدينا 6 مليون لاجئ في مصر بينهم 500 ألف من سوريا.

- اللاجئين في مصر يتلقون نفس المعاملة التي يحصل عليها المصريون.

- نقدم للاجئين ما في وسعنا حتى لقاحات الكورونا وليس لدينا أي مخيمات للاجئين في مصر.

- لم يعاقب أي شخص في بلادنا على حرية التعبير.

- النقد مسموح به للجميع ولكن يجب أن يكون نقدا بناءا وليس تحريضيا.

- الاستقرار مهم للغاية خاصة في بلد مثل مصر يبلغ تعداد سكانها 100 مليون نسمة.

- وجود دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل ضمانة لأمن المواطنين الإسرائيليين.

- نعمل على دعم المصالحة الفلسطينية الفلسطينية حتى تؤدي المحادثات إلى حلول ملموسة.