الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

هبة وحمادة.. أغرب عواصف وأعاصير ضربت مصر وهذا موعد انتهاء موجة البرد

العاصفة هبة
العاصفة هبة

تشهد مصر خلال الأيام الجارية موجة البرد والتقلبات الجوية، ودرجات الحرارة شديدة الانخفاض والأمطار الغزيرة، وبدأت هذه الحالة بداية من شهر يناير الجاري، ولكنها اشتدت منذ أمس، نتيجة ما يسمى بـ العاصفة هبة ما دفع خبراء الأرصاد لتحذير المواطنين من الخروج من المنازل إلا للضرورة تجنبا للتعرض لموجة الطقس السيئ تلك.

موعد انتهاء الطقس السيئ

وأعلنت هيئة الأرصاد الجوية تفاصيل طقس الـ 6 أيام المقبلة، حيث تستمر الأجواء شديدة البرودة حتى 2 فبراير المقبل، ويصاحب تلك الحالة فرص سقوط أمطار على معظم المحافظات على مناطق وأيام متفرقة، موضحة أن الطقس البارد يستمر نهارا على القاهرة الكبرى والوجه البحري والسواحل الشمالية وشمال الصعيد، مائل للبرودة على جنوب الصعيد، معتدل على جنوب سيناء، وظل أيضا، شديدة البرودة خلال ساعات الليل، ويتكون الصقيع في الساعات المتأخرة.

وتعرضت مصر خلال الشتاء الحالي للعديد من العواصف ومن المنخفضات الجوية، صاحبة الأسماء الغريبة، وكان آخرها العاصفة هبة، وخلال السطور التالية يستعرض "صدى البلد"، أبرز العواصف الغريبة التي تعرضت لها مصر خلال الشتاء الحالي والشهور السابقة له.

العاصفة هبة

تتعرض مصر لـ العاصفة هبة، خلال الأيام الجارية، وتؤثر هذه العاصفة على أجزاء من الشمال، وتسبب في تساقط الثلوج بشكل كثيف جدا، وهي عبارة عن انخفاض جوي كبير بدرجات الحرارة وتستمر حالة الطقس غير مستقرة حتى نهاية الأسبوع. 

إعصار حمادة

مو منخفض جوي عميق، قادم من جنوب قبرص، وضرب مصر خلال 26 أكتوبر عام 2019، وكان يروج عله عبر مواقع التواصل الاجتماعي بأنه خطير جدا، ولكنه مر بدون العواقب التي كان يروج لها، وهو عبارة عن منخفض جوي متعمق يحدث كل عام، وسمي بهذا الأسم على سبيل المزاح.

إعصار قرش الصحراء

هو عاصفة ترابية ضربت مصر في 23 مارس 2020، عقب منخفض التنين بأيام، وكانت وسائل الإعلام الرسمية قد حذرت بأن هذه العاصفة ستضرب 12 منطقة في البلاد، وظهرت وقتها الرياح النشطة المحملة بالأتربة والرمال في سماء القاهرة.

إعصار شاهين

هو إعصار مداري، يضرب دولة عمان، هو عبارة عن منخفض جوي، بقيم ضغط منخفضة وسرعات رياح عالية، تقدر بـ 64 عقدة حول المركز، وتم تصنيفه بأنه إعصار من الدرجة الأولى.

كا قد أثار قلق المصرية من أن يصل إلى القاهرة، ولكن خبراء الأرصاد أكدوا وقتها بأنه لن يصل مصر.