الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

احذرها فورا .. السر وراء نفاد بطارية هاتفك الذكي بسرعة

السر وراء نفاد بطارية
السر وراء نفاد بطارية هاتفك الذكي بسرعة

يواجه الكثير من مستخدمي الهواتف الذكية مشكلة نفاد البطارية في وقت قصير نظرا لأن بطاريات بعض الهواتف تستهلك الطاقة بشكل أسرع من غيرها، مما يسبب إزعاجا كبيرا في وقت قد يحتاج فيه هؤلاء المستخدمين بشدة إلى إتمام مكالمة هاتفية أو إنجاز مهمة ما، أو إرسال شئ ضروري. 

 

وبحسب موقع SlashGear فإن هناك عدة عوامل دون غيرها هي التي تستهدف قصر عمر البطارية ونفاد طاقتها في وقت قصير للغاية مما يسبب مشكلة كبيرة لدى بعض المستخدمين، ونعرض أبرزها فيما يلي :   

 

سطوع الشاشة

 

وإذا كنت تستخدم هاتفك مع الشاشة في سطوع كامل ، وينتهي الأمر باستنفاد بطارية هاتفك بسرعة ، فقد يكون هذا هو السبب، حيث تميل هواتفنا وأعيننا إلى تفضيلها عندما لا نزيد السطوع إلى أقصى حد بشكل يومي.

 

ويجب تفعيل هذه الإعدادات الخاصة من خلال : الانتقال إلى عام ثم إمكانية الوصول ثم تسهيلات العرض، وبمجرد ظهور شاشة العرض ، يمكنك تشغيل السطوع التلقائي.

 

ترك التطبيقات نشطة في الخلفية

 

تتمتع التطبيقات بهذه الطريقة المخادعة للسماح لك بتنزيلها واستخدامها، مما يستنفد عمر البطارية، كما أن هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لإبعاد التطبيقات غير المرغوب فيها. 

 

وإذا فتحت الإعدادات واخترت البطارية، فسترى رسمًا بيانيًا صغيرًا لطيفًا للنشاط يخبرك بالتطبيقات التي تستخدم معظم عمر البطارية ومقدار استخدامها، وبمجرد معرفة التطبيقات التي لا تحتاج إلى تحديثها باستمرار ، انتقل إلى عام ضمن الإعدادات ، وابحث عن قسم تحديث التطبيقات في الخلفية. هناك ، يجب أن تجد قائمة بكل تطبيق يتم تحميله في الخلفيةثم قم بإيقاف تشغيلها جميعًا مرة واحدة.

 

خدمات الموقع ونظام تحديد المواقع GPS 

 

تعد التطبيقات التي تستخدم خدمات الموقع أو التي تتمتع بإمكانية الوصول إلى نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) من أبرز الأسباب  لقصر عمر بطارية هاتفك، مثل تطبيقات Uber و Google Maps وغيرها من التطبيقات لذلك لا يجب عليك تركها تعمل طوال الوقت.

 

وتعمل هذه التطبيقات على تقليل عمر بطارية هاتفك بنسبة 13٪ ،  وإذا كنت في منطقة حيث يتعين عليك استخدام GPS فيمكن أن تستهلك إلى ما يصل إلى 38٪، والسبب في ذلك هو أنه بينما يمكن لنظام تحديد المواقع العالمي وخدمات الموقع العمل على البيانات الخلوية أو شبكة Wi-Fi ، فإن كلاهما يستخدم طاقة أكثر من أي شيء آخر يمكنك تشغيله على هاتفك. 

 

الطقس البارد

 

وعندما تكون درجة حرارة الغرفة حوالي 20 درجة مئوية، فقد تعتقد أن هذه الدرجة مثالية لتحسين عمر بطارية الهاتف، ولكن على العكس حيث تمتلئ بطاريات آيفون مثلا بالإلكتروليتات السائلة، ومع درجة الحرارة المنخفضة لا تستطيع البطارية الحفاظ على الطاقة التي توفرها عادة لهاتفك.

 

لذا يجب أن تحتفظ بالهاتف في مكان ما دافئًا ودافئًا على الأقل أثناء الشحن ، ولا تتركه جالسًا في أماكن باردة. 


-