AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أنقذت أطفالها وتركت صور القادة تحترق.. أم تنتظر السجن المشدد

السبت 11/يناير/2020 - 11:31 ص
صدى البلد
Advertisements
نهى حمدي
تقف أم على بعد خطوات من سجنها مدى الحياة، فقد تنظر إليها السلطات نظرة الخائنة التي أجرمت في حق زعماء كوريا الشمالية، وذلك لقيامها بنجدة طفليها من حريق وترك صور قادة كوريا تحترق.

كان كل ما يشغل بال أم بعد نشوب حريق في منزلها هي إنقاذ أطفالها قبل أن تؤذيهم النيران، لم يخطر على بالها أن تنقذ مع أطفالها صور القادة، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتسبب نسيانها لصور القادة تحترق في منزلها الذي تشترك فيه عائلتان في محافظة أونسونغ بمقاطعة شمال هامجيونغ بالقرب من الحدود الصينية، في إجراء تحقيقات سياسية معها.

فقد تحقق وزارة أمن الدولة الكورية مع الأم في هذا الأمر، وفي حالة ثبوت إدانتها سيكون مصير الأم السجن المطول مع الأشغال الشاقة، وفي خلال فترة التحقيق لا يجوز لها أن تذهب بأطفالها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

من القوانين الكورية الشمالية إلزام المواطنين بأن يضعوا صورا للزعماء السابقين في منازلهم، وهم "كيم إيل سونغ، وكيم جونغ إيل"، وتخصص الدولة قوات تفتيش للتأكد من وجود الصور معلقة في المنازل.

ويحكم عليهم القانون بالحفاظ على تلك الصور بحياتهم وتقديسها بنفس درجة تقديسهم للحكام، والفشل في الحفاظ عليها يعتبر من الجرائم الخطيرة.
Advertisements
AdvertisementS