AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الصين: 1524 حالة وفاة وأكثر من 66 ألف إصابة بفيروس كورونا الجديد

السبت 15/فبراير/2020 - 10:26 ص
صدى البلد
Advertisements
أ ش أ
أعلنت اللجنة الوطنية للصحة في الصين، اليوم السبت، تسجيل 2461 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، و143 وفاة جديدة، ليصل إجمالي حالات الإصابة المؤكدة في شتى أنحاء البلاد حتى نهاية يوم أمس إلى 66576 شخصًا إلى جانب وفاة 1524 شخصًا.

وذكرت اللجنة –في تقريرها اليومي- أن حالات الوفيات المسجلة بينها 139 في مقاطعة هوبي (مركز انتشار الفيروس بوسط الصين)، واثنتان في خنان، وواحدة في بكين، وأخرى في تشونغتشينغ.

وأضافت اللجنة أن 11053 مريضًا لا يزالون في ظروف صحية خطيرة، فيما غادر 8101 شخص المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء، مشيرة إلى أنه تم تعقب 513183 شخصًا كانوا على اتصال وثيق مع المرضى بينهم 169039 شخصًا مازالوا تحت الرقابة الطبية.

وحتى يوم الجمعة، تم تسجيل 56 حالة إصابة مؤكدة جديدة بينها حالة وفاة في منطقة هونج كونج الإدارية الخاصة، و10 حالات مؤكدة في منطقة ماكاو الإدارية الخاصة، و18 حالة مؤكدة في تايوان، فيما غادر مريض واحد في هونج كونج، وثلاثة في ماكاو، وواحد في تايوان المستشفيات بعد تعافيهم.

من جهته، قال "وانغ خه شنغ" نائب رئيس اللجنة الوطنية للصحة إن أعمال الوقاية والسيطرة على تفشي فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) تعد حاليًا في المرحلة الأهم في الصين ومدينة ووهان، عاصمة مقاطعة هوبي، والتي لا تزال ساحة المعركة الرئيسية.
وأضاف شنغ "في محاولة لخفض معدل الإصابة، ستعمل مقاطعة هوبي، وخاصة مدينة ووهان، على تعزيز قوى الوقاية والسيطرة على مستوى المجتمعات السكنية ودفع الإدارة المستهدفة لتمكين المجتمعات السكنية من أن تكون بمثابة حصن قوي ضد الوباء".

وتابع شنغ إنه حتى يوم الجمعة تم إرسال إجمالي 217 فريقًا طبيًا يضم 25633 عاملًا طبيًا إلى مقاطعة هوبي للمساعدة في مكافحة الفيروس، مشيرًا إلى أن الرقم لا يشمل العاملين الطبيين الذين أرسلهم الجيش.

ولفت شنغ إلى أنه تم أيضا إرسال ثلاثة مختبرات متنقلة من نوع "بي3" إلى مركز تفشى الفيروس للسيطرة على الوباء.

وأوضحت اللجنة الوطنية للصحة أن 30 إلى 39% من المرضى المصابين بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) الذين خرجوا من مستشفيين في مدينة ووهان بعد تعافيهم كانت حالتهم خطيرة.

وقالت جياو يا هوي، المسؤولة في اللجنة، إنه بالنسبة إلى المرضى الذين يعانون حالات خطيرة أو حرجة، أظهرت الأساليب العلاجية المتمثلة في العلاج ضد الفيروس فعاليتها، حيث تجمع بين الطب التقليدي الصيني والطب الغربي وعلاجات داعمة مثل استخدام أجهزة التنفس والبلازما من متعافين من عدوى فيروس "كورونا الجديد" والأكسجة الغشائية خارج الجسم (ECMO).

وأشارت اللجنة إلى أن عدد حالات الإصابة المؤكدة اليومية الجديدة بفيروس كورونا الجديد انخفض لليوم الحادي عشر على التوالي خارج مقاطعة هوبي (مركز تفشي الفيروس)، حيث تم الإبلاغ عن 221 حالة إصابة مؤكدة جديدة خارج المقاطعة أمس.
Advertisements
AdvertisementS