AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هل يجوز أداء صلاة الجمعة في المنزل على هيئتها في المسجد؟ .. دار الإفتاء تجيب

الخميس 26/مارس/2020 - 02:06 م
دار الإفتاء
دار الإفتاء
Advertisements
عبد الرحمن محمد
تلقت دار الإفتاء سؤالا من شخص عبر صفحتها الرسمية يقول فيه: " هل يجوز أداء صلاة الجمعة في المنزل على هيئتها بالمسجد بأن اخطب في اهل بيتي وبعض اقاربي ونصليها بخطبتين وركعتين فقط" ؟


رد الشيخ أحمد وسام امين الفتوى بدار الإفتاء قائلا: لا يجوز والا لماذا اغلقت وزارة الأوقاف المساجد هل من بباب العداء للإسلام مثلا او من باب المؤامرة على الإسلام ؟ بالطبع لا ، الهدف من غلق المساجد هو الغاء التجمعات منعا لا نتشار الوباء فقط لأن حفظ النفس البشرية من الهلاك مقصد اساسي في الشريعة الإسلامية .


وأضاف وسام خلال البث المباشر عبر صفحة دار الإفتاء قائلا: صلاة الجمعة كما اديناها وقت السلم والامن في المسجد ، يجب ان نؤديها ظهرا في البيت وقت الاضطراب وانتشار الوباء . فلا مجال لهذه المهاترات والخروج عن تعليمات ولي الأمر والمسئولين عن ذلك . 


وزير الأوقاف يكشف عن الأحكام الشرعية لصلاة الجمعة بعد غلق المساجد


ومن جانبه أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن من شروط إقامة صلاة الجمعة توافر الأمن لإقامتها، ومفهوم الأمن هو الأمن الشامل وفي مقدمته الأمن على حياة الناس، وبما أن الأمن الصحي لإقامة الجمعة غير مُتوفر في معظم دول العالم بما يُخْشى معه خشية حقيقية على حياة الناس، فإن الجمعة تصلى ظهرًا في البيوت أو الرحال حيث يكون الإنسان.



وأضاف وزير الأوقاف أنه مع عدم جواز إقامة الجمعة بالمنازل لأنها لا تنعقد بالمنزل، كما لا يجوز إقامتها في أي مكان بالمُخالفة الشرعية والقانونية لما يقتضيه الوضع القائم من عدم إقامتها للحفاظ على حياة الناس.


وأوضح الوزير أن الجمعة لا تنعقد خلف المذياع أو التلفاز أو عبر الإنترنت أو نحو ذلك، ولا يجوز في الظروف الحالية أن تقام أي جماعة في الأماكن العامة أو أمام المساجد أو في الحدائق أو في الطرقات أو على الأرصفة أو أمام المولات بما يُعد تحايلًا على المقصد الشرعي الأسمى، وهو الحفاظ على حياة الناس من مخاطر التجمع.


وقال "جمعة" إن أذان الجمعة أذان واحد فقط وقت أذان الظهر، وفيه يقول المؤذن: "ألا صلوا في بيوتكم ظهرًا" "ألا صلوا في رحالكم ظهرًا" بإضافة كلمة "ظهرًا" إلى قوله: " ألا صلوا في بيوتكم"، وقوله: "ألا صلوا في رحالكم" .


وتابع: الأوقاف تحذر جميع العاملين بها من مُخالفة التعليمات، وتناشد جميع المصريين الالتزام بها حفاظًا على حياتهم.
Advertisements
AdvertisementS