AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

شرانيس لحقت بـ الهياتم.. حكايات الرعب في ليل الحظر بقرية المنوفية المعزولة

الجمعة 03/أبريل/2020 - 04:02 ص
قرية شرانيس
قرية شرانيس
Advertisements
أحمد سالم - محمد أمين
لم تنم قرية شرانيس التابعة لمركز قويسنا في محافظة المنوفية هذه الليلة، أُغلقت النوافذ وخلت الشوارع من المارة وملأ السكون جنبات القرية التي لم تتخيل يوما أن يقدر لها هذا المصير من الخوف والفزع من فيروس كورونا المستجد.

القصة بدأت عندما ثبتت إيجابية حالة مصابة بكورونا لرب أسرة بالقرية، وبالكشف عن 5 آخرين من عائلته تبين إنتقال العدوى إليهم، حيث ساد القلق جميع أرجاء القرية التي تحصنت بالمنازل واختفت أنفاسها خلف الجدران العازلة.

محافظة المنوفية بدورها قررت فرض عزل كامل للمنطقة التي تم اكتشاف الوباء بها، مع فرض كردونات صحية وتنبيه أهالي القرية بعدم الإقتراب أو الوصول الى تلك المنطقة.

من جامب آخر كانت الخدمات الصحية التابعة لوزارة الصحة تجري حصرا شاملا وفحوصات طبية متعددة لجميع الأشخاص المخالطين لتلك الحالات قبل بزوغ شمس يوم الجمعة.

من داخل بيوت القرية كانت الأنباء تتناقل بين الأهالي عن طريق الإنترنت والهواتف، الخروج ممنوع بقوة الفيروس القاتل، قبل حتى فرض حظر التجول بالقرية.

يروي محمد .ج أحد أبناء القرية، أن قرية شرانيس تعاملت مع الأزمة في بادئ الامر على أساس انها طارئة وستمر، لكن الوضع تغير والأمور انقلبت رأسا على عقب وأصبحت شرانيس نفسها في صميم الأزمة.

وأضاف ان الأهالي منعوا أنفسهم وذويهم من الخروج من المنزل نهائيا ومنهم من تملكه الرعب والفزع بعد سماع أخبار اصابة 6 من أهل القرية، ومنع حتى فتح النوافذ أو الإطلاع على شوارع القرية من الشرفات.

وشهدت القرية إصابة 5 من أبنائها بفيروس كورونا المستجد والإصابات شملت رب أسرة وزوجته واثنين من أبنائه وزوجة أحدهم حيث ثبت إيجابية التحليل وتأكد أصابتهم بالفيروس القاتل.
 
Advertisements
AdvertisementS