AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وزير خارجية الصين: ندعم حل أزمة سد النهضة عن طريق الحوار

الإثنين 29/يونيو/2020 - 07:14 م
وزير خارجية جمهورية
وزير خارجية جمهورية الصين الشعبية
Advertisements
محمد وديع
أكد مستشار الدولة وزير خارجية جمهورية الصين الشعبية "وانج ييّ"، أن بكين تدعم حل أزمة سد النهضة عن طريق الحوار.


وأوضحت مصادر دبلوماسية بالقاهرة أن مصر أبلغت الصين بالتأثيرات السلبية لــ سد النهضة على السلام والاستقرار في المنطقة، ودوره في تهديد أمن مصر وتجويع المصريين وطلبت منها الاضطلاع بمسئوليتها بصفتها عضوا دائما بمجلس الأمن الدولي ومهمتها الحفاظ على السلم والأمن الدوليين.


وتعد الصين أكبر شريك تجاري لإثيوبيا، وتشير التقديرات إلى أن حكومة بكين قدمت أكثر من 16 مليار دولار، من القروض لإثيوبيا، بما في ذلك ائتمان بقيمة 1.2 مليار دولار لبناء خطوط نقل كهرباء تصل إلى سد النهضة لتوزيع الكهرباء المنتجة على شبكة إثيوبيا القومية. كما ستساعد الكهرباء في تشغيل خط سكة حديد ممول من الصين يربط إثيوبيا "الدولة الحبيسة" غير المطلة على البحر الأحمر بالموانئ في جيبوتي المجاورة.


وقال تشانغ قاوهوي، رئيس الشؤون السياسية في السفارة الصينية في العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، الشهر الماضي بتاريخ 21 مايو 2020، في رد عبر البريد الإلكتروني على سؤال لــ "بلومبيرج" فيما يتعلق بقضية "سد النهضة"، إنه يأمل أن يتم حل الخلافات بين البلدين من خلال الحوار والمفاوضات السلمية ".


تعزيز الأمن والسلم الدوليين
كما أجرى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم الاثنين 29 يونيو، اتصالًا هاتفيًا مع مستشار الدولة وزير خارجية جمهورية الصين الشعبية "وانج ييّ"، حيث تناول الاتصال استعراض أوجه التعاون الثنائي بين البلدين والتشاور بشأن أهم القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المُشترك.


وصرح المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزير شكري حرص على التأكيد على ما توليه مصر من أهمية لدفع مجالات التعاون المشتركة مع الصين إلى آفاق أرحب خلال الفترة المُقبلة، وبما يعكس خصوصية وتاريخية العلاقات بين البلدين والشعبين الصديقين. وقام الوزير الصيني، من جانبه، بنقل تحيات وتقدير الرئيس الصيني "شي جيم بينج" للسيد رئيس الجمهورية، مؤكدًا على الدور الهام الذي تلعبه مصر على الساحتين الإقليمية والدولية، فيما قام الوزير شكري بنقل تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى الرئيس الصيني.


وأشار المتحدث الرسمي إلى أن الوزيرين أعربا عن رضائهما عن التطور الملموس الذي يشهده مسار العلاقات المصرية الصينية خلال الآونة الأخيرة تحت رعاية قيادة البلدين، وفي إطار توجيهاتهما بالدفع قُدمًا بآليات التعاون الثنائي في ضوء الشراكة الاستراتيجية الشاملة التي تجمع بين البلدين.


وأضاف حافظ أن الاتصال تناول أيضًا مواقف ورؤى البلدين إزاء أهم القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، والتنسيق القائم بينهما في المحافل الدولية، حيث اتفق الوزيران على مواصلة التشاور بينهما بما يستهدف تعزيز السلم والأمن الإقليمييّن والدولييّن.
Advertisements
AdvertisementS