AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

تفاصيل المفاوضات الليبية في المغرب.. وفد من الوفاق يزور مصر لعرض مبادرة السراج والجيش الليبي يعلن موقفه.. ومحاولات إخوانية لإفساد المشاورات

الأربعاء 09/سبتمبر/2020 - 01:09 ص
صدى البلد
Advertisements
حسام رضوان
* الفصائل الليبية توافق على تمديد مفاوضات المغرب
* السراج يقترح تعيين خط جسر السدادة غرب سرت فاصلًا بين القوات.. وتأجيل المفاوضات السياسية
* الجيش الليبي يرفض نزع السلاح في سرت والجفرة في وجود الأتراك


شهد الأزمة الليبية أمس، الثلاثاء، عددًا من التطورات التي وُصفت بالإيجابية، وسط المفاوضات الجارية بين طرفي النزاع في المغرب.

قررت الفصائل الليبية، المشاركة في المفاوضات بالمغرب اتفقت على تمديد المباحثات ليوم رابع على أن تستأنف الخميس، بعد تمديدها يوم الاثنين لمدة يوم، ووسط احتمالات لتمديدها يومين إضافيين بطلب من الوفدين الليبيين.

وبدأت في المغرب جلسات الحوار الليبي الليبي بين وفدي مجلس النواب - ومقره طبرق والمجلس الأعلى للدولة - ومقره طرابلس (غربي البلاد).

وبحسب وكالة الأنباء المغربية، يهدف الحوار الليبي الذي تستضيفه مدينة بوزنيقة إلى تثبيت وقف إطلاق النار وفتح مفاوضات لحل الخلافات بين الفرقاء الليبيين.

وخلال جلسة الافتتاح، دعا ناصر بوريطة، وزير الخارجية المغربي، إلى حوار عملي يهيئ لاتفاق يخرج ليبيا من الأزمة، مؤكدا استعداد المغرب لخلق فضاء يساعد الليبيين على مناقشة قضاياهم بروح بناءة حسب إرادتهم.

وأكد بوريطة أن المغرب لا يقدم مبادرة ولا أجندة له فيما يتعلق بالأزمة الليبية، موضحا أن المقاربة المطلوبة من أطراف الأزمة الليبية يجب أن تتسم بالواقعية لإنضاج الحل. واعتبر أن كل المبادرات التي تم تقديمها من أطراف الأزمة الليبية تشكل أرضية للتقدم نحو الحل، ناصحا الليبيين بعدم التردد والخروج من معادلة المنتصر والمهزوم.

وذكرت "العربية"، أنه خلال اليوم الثالث للمفاوضات الليبية الليبية التي تجري على طاولة واحدة على شكل حرف U، ويجلس وفد ليبي في مواجهة وفد ليبي آخر، استمرت المشاورات بشكل إيجابي وبنّاء، كما تحققت تفاهمات مهمة حول وضع معايير للقضاء على الفساد.

وقالت إن هناك أملًا كبيرًا من طرف المفاوضين في تحقيق نتائج طيبة لتحقيق التسوية السياسية الشاملة.

تفاصيل المفاوضات

أوضحت العربية أن المشاورات تناولت المناصب السيادية، بينما أكدت السفارة الأمريكية في ليبيا على أملها بأن تسهم مشاورات المغرب بدفع الحل السياسي.

ونقلت قناة "218" الليبية عن مصدر قوله إن أعضاء المجلس الأعلى للدولة رفضوا نقل مقر المصرف المركزي خارج طرابلس ما يهدد بانهيار المفاوضات في المغرب.

وأضافت أن أعضاء مجلس النواب طالبوا بأن يكون المصرف المركزي في بنغازي مقابل أن تكون المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، في حين يتمسك أعضاء المجلس الأعلى للدولة بالانفراد بتسمية الشخصية التي سترأس المصرف المركزي.

وانتهت مفاوضات يوم الاثنين على أن تكون العاصمة طرابلس مقر ديوان المحاسبة وبنغازي مقرا لهيئة الرقابة الإدارية وأن تكون هيئة مكافحة الفساد في سبها.

وقال النائب علي التكبالي إن "هناك الكثير من العوائق في هذا الحوار السياسي، تبدأ بالوفدين المشاركين من المجلس الأعلى للدولة وكذلك من البرلمان الليبي، الذين لا يملكون أي قوة على الأرض يستندون إليها لتنفيذ أي اتفاقيات قد يتوصلون إليها خلال هذه المشاورات، إضافة إلى سيطرة تنظيم الإخوان على الاجتماع المنعقد، ممثلا في أعضاء المجلس".

وتأتي مشاورات المغرب  بعد أسابيع من زيارة كل من رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا خالد المشري، ورئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح إلى المغرب بدعوة من رئيس مجلس النواب المغربي، وأسابيع بعد  زيارة الممثلة الخاصة للأمين العام ورئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز للمغرب في إطار المشاورات التي تقودها مع مختلف الأطراف الليبية والشركاء الإقليميين والدوليين لإيحاد حل للأزمة هناك.

وفد من الوفاق يزور مصر

ذكرت قناة العربية نقلا عن مصادر خاصة لم تذكرها، الثلاثاء، أن هناك معلومات عن زيارة 6 شخصيات مقربة من السراج إلى القاهرة.

وأشارت إلى أن وفدا من مجلس الدولة الليبي غادر مطار مصراتة متجها إلى القاهرة.

ولفتت العربية إلى أن وفدا ثانيا يتجه لمصر يضم مستشار رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج، لشؤون الأمن القومي.

السر وراء الزيارة

قالت العربية إن مستشار السراج يحمل خلال زيارته للقاهرة مبادرة لحل الأزمة في ليبيا.

وأشارت إلى أن مبادرة مستشار السراج تعتمد على تثبيت وقف النار وإجراء انتخابات عام 2021 ، فيما دعا مستشار السراج  لعدم التوسع في جلسات الحوار السياسي.

وأوضحت المصادر أن مبادرة مستشار السراج تتحدث عن عملية تبادل للأسرى في ليبيا، كما يقترح مستشار السراج تسريع المفاوضات الاقتصادية وآلية توزيع عائدات النفط.

وتضمنت مبادرة الوفاق أيضا اقتراح لجعل خط جسر السدادة غرب سرت للفصل بين القوات، بالإضافة إلى تأجيل الحوار السياسي والاكتفاء بالتحضير للانتخابات.

وكانت العربية قد أفادت نقلا عن مصادر خاصة لم تذكرها، بأن هناك معلومات عن زيارة 6 شخصيات مقربة من السراج إلى القاهرة.

وأشارت إلى أن وفدا من مجلس الدولة الليبي غادر مطار مصراتة متجها إلى القاهرة. ولفتت إلى أن وفدا ثانيا يتجه لمصر يضم مستشار رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج، لشؤون الأمن القومي.

ويضم الوفد الليبي للقاهرة 4 برلمانيين ومستشار السراج للأمن القومي.

 وذكرت قناة "الحرة" الأمريكية أن سفارة الولايات المتحدة في ليبيا تشارك الأمم المتحدة ثقتها في أن تحدث مشاورات المغرب أثرا إيجابيا في الحوار السياسي الليبي.

قال  أحمد لنقي عضو المجلس الأعلى للدولة ي تصريحات لقناة 218 الليبية، إن وفدا من حكومة الوفاق يزور القاهرة لتقريب وجهات النظر والترتيب لزيارة رفيعة المستوى تجمع الحكومتين، موضحا أن هناك احتمالية لتوقيع اتفاقيات تعاون مشترك بين الجانبين.

ونقلت القناة عن مصدر مطلع قوله إن الوفد الليبي توجه اليوم في زيارة رسمية إلى القاهرة، وتضمن في عضويته،  تاج الدين الرزاقي، المستشار الأمني لرئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، وأعضاء من مجلسي النواب والأعلى للدولة.

وقال المصدر إن الوفد شمل كلًا من محمد الرعيض، وأبوالقاسم اقزيط، وأبو بكر سعيد، وأيمن سيف النصر، وسعد بن شرادة، فيما مثّل أعيان مصراتة حسن شابة.

وأكد المصدر أن الرزاقي طلب تثبيت وقف إطلاق النار وتحديد خط  "كوبري السدادة" كخط فاصل، مع عدم التوسع في المفاوضات السياسية خلال هذه الفترة وبقاء الأجسام السياسية المختلفة حتى تنظيم انتخابات.

الجيش الليبي يعلن موقفه

قالت مصادر إن أطرافا ليبية في المغرب تتحفظ على عدم سحب الميليشيات من ليبيا، وأشارت المصادر أن الجيش الليبي يشترط وقف نقل المرتزقة. 

في السياق ذاته، أشارت المصادر إلى أن الجيش الليبي يرفض نزع السلاح في سرت والجفرة في وجود الأتراك ولفتت إلى أن حكومة السراج تحاول فتح قنوات مع مصر ودول عربية أخرى.

Advertisements
AdvertisementS