AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مشروع بطل.. أحمد سالم بترت ذراعه ولم يبتر حلمه بالعالمية في كمال الأجسام

السبت 12/سبتمبر/2020 - 03:50 م
صدى البلد
Advertisements
نهى حمدي

داخل صالات الألعاب الرياضية، يبذل كل ما أوتي من قوة؛ لتحقيق حلمه في حصد ميداليات وبطولات عالمية ودولية في كمال الأجسام، يحارب بضراوة ظروفه التي وُضع فيها رغمًا عنه، بعد أن بُترت يده ولكن لم تبتر عزيمة "أحمد" في أن يؤسس لنفسه كيانا رياضيا يصعد منه منصات التتويج أمام الناس بكل إصرار.


بدأت مسيرة "أحمد سالم" في العيش بذراع واحدة منذ 7 سنوات، ويقول  لـ"صدى البلد"، "كنت طفلاً عندي 13 سنة، عندما أصابني قطار سكة حديد وقتها ذراعى اتزنق بين القضبان"، ذهبت عن الوعي لاستفيق على حياة مختلفة عما أغمضت عينى عليها، متابعا "محستش بأى حاجه غير والدي بيقولي إن دراعك اتقطع ودى كانت حاجه صعبه جدا بالنسبة لي".


طوال تلك الأعوام الـ 7 كان يجاهد "أحمد" صاحب الـ 20 عامًا نفسه وآلامه يذهب إلى مدرسته ويتلقى دروسه حتى يسعد قلب والديه، قائلاً "كملت دراستي على هذا الوضع وحصلت على دبلوم"، كانت عينه تلمع إعجابًا بمدرب كمال الأجسام في صالة الجيم بقريته في محافظة المنوفية، ليكبر حلمه في أن يكون واحدًا منهم عارك مخاوفه وظروفه من أجل لحظة انتصار في مجال كمال الأجسام. 

اقرأ أيضًا: 

وقال "رياضتي المفضلة كمال الأجسام و يليها السباحة، احلم باللحظة اللي ادخل فيها بطولة وأحصل على مراكز فيها وميداليات"، لم يقف أمام حلمه مكتوف الأيدي بل بدأ "أحمد" في السعي إلى حلمه منذ عدة أشهر يرفع الأثقال بذراع واحد ويتدرب على أكمل وجه حتى يقترب من مستوى مدربه:"قدوتي هو مدربي في الجيم وأتمنى أكون زيه".

 

لم يكل أو يقضي التعب على ثقته في الوصول يومًا ما ، فيحكي بنبرة يملأها الفخر "بخلص شغل في شركة المواد الغذائية وبعدين اروح الجيم كل يوم للتمرين كل ده عشان طموحي لأن عندي إرادة وعزيمة وثقه فى الله إن أوصل لهدفي وأكون بطل في كمال الأجسام".


ويواصل "أحمد" التمارين بشكل مستمر رغم بساطة الإمكانيات الموفرة لحالته الخاصة، قائلا "مفيش إمكانيات كبيرة في المكان اللي بتمرن فيه لكن أنا بحاول ومعي الكابتن في الجيم بيقدم اللي يقدر عليه، لكن محتاج رعاية أكتر".


Advertisements
AdvertisementS