AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

المؤتمر الثاني للكيانات المصرية.. الهجرة: عقد اجتماعات الفترة المقبلة للعمل على نبذ الفرقة.. وترسيخ مفاهيم الوحدة والعمل المشترك للصالح العام

الثلاثاء 15/سبتمبر/2020 - 09:00 م
وزيرة الهجرة
وزيرة الهجرة
Advertisements
سعيد العربي

وزيرة الهجرة: عقد اجتماعات للكيانات المصرية بالخارج في الفترة المقبلة

مازن فهمي: نراعي مشاركة مختلف الكيانات المصرية بالخارج في اجتماعات الوزارة


قررت وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، عقد سلسلة من الاجتماعات مع الاتحادات والكيانات ومديري الصفحات الفاعلة على مواقع التواصل الاجتماعي؛ باعتبارهم ممثلين عن الجاليات المصرية بالخارج، وذلك في إطار مجال رعاية وخدمة المصريين بالخارج، وتعد هذه الاجتماعات بديلا عن مؤتمر الكيانات المصرية بالخارج الذي كان من المقرر أن ينعقد خلال أغسطس من العام الجاري، وتم إلغاؤه نظرا لتفشي فيروس كورونا.


وسبق أن عقدت وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج مطلع يوليو من العام الماضي كأول مؤتمر لكيانات المصرية بالخارج على مدار يومين، وشهد 11 جلسة وورشة عمل بحضور ممثلين من كافة الوزارات والجهات المعنية، وزيارات ميدانية لقناة السويس ومدينة الجلالة.


وتهدف سلسلة الاجتماعات مع مختلف الكيانات المصرية بالخارج إيمانًا بأهمية التواصل مع تجمعات المصريين بالخارج بكافة صورها، ونظرًا لأن هذا المؤتمر يعتبر المنصة الرئيسية للتواصل بين الدولة ممثلة في وزارة الهجرة وبين الكيانات المصرية بالخارج.

وكان من المقرر أن يتم انعقاد المؤتمر الثاني للكيانات المصرية بالخارج الذي تم إلغاءه بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا والذي كان من المقرر أن ينعقد خلال شهر أغسطس من العام الجاري،

وقال اللواء مازن فهمي، مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات والمصريين بالخارج، إن وزارة الهجرة تثمّن سعي الكيانات المصرية بالخارج لجمع المصريين تحت مظلة الوطن، والعمل على نبذ الفرقة وترسيخ مفاهيم الوحدة والعمل المشترك للصالح العام، لذا فإن وزارة الهجرة تدعو تجمعات المصريين بالخارج بكافة صورها للمشاركة في هذه الاجتماعات وفق المواعيد التي سيتم الإعلان عنها خلال الفترة القليلة المقبلة.

وأوضح أن هذه الاجتماعات ستتم في ضوء الإجراءات الاحترازية التي تفرضها الدولة وفي مقدمتها التباعد الاجتماعي، وتجنب الفعاليات ذات الأعداد الكبيرة، مؤكدا أن الفرصة متاحة أمام جميع الكيانات المصرية بالخارج للمشاركة في اجتماعات وزارة الهجرة والعمل على طرح رؤاها ومناقشة سبل التعاون والعمل المشتركين بين وزارة الهجرة والكيانات المصرية بالخارج.

Advertisements
AdvertisementS