AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بعد وفاتهما بسبب كورونا.. إقامة مراسم دفن أم وابنتها في نفس اليوم

الإثنين 05/أكتوبر/2020 - 02:19 م
بعد وفاتهما بسبب
بعد وفاتهما بسبب كورونا.. دفن أم وابنتها في نفس اليوم
Advertisements
هدير علاء
توفيت سيدة أمريكية في الـ57 من عمرها وابنتها ذات الـ28 عامًا بفارق فترة زمنية وجيزة لا تتجاوز 3 أسابيع، وذلك جراء إصابتهما بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وأقيمت مراسم دفن الأم وابنتها معًا يوم السبت الماضي في جنازة مشتركة.

وكانت الأم "شيرلي بانيستر"، وهي من ولاية "ساوث كارولينا" الأمريكية قد توفيت في السابع والعشرين من سبتمبر الماضي، لتلحق بابنتها الوحيدة "ديميتريا بانيستر"، والتي لقيت حتفها في السابع من سبتمبر، وهو أيضًا نفس اليوم الذي اكتشفت فيه الأم إصابتها بالفيروس المميت.


وجاء في تقارير وسائل إعلام أمريكية أن الأم وابنتها كانتا تعملان في مجال التدريس، حيث أوضح أحد أفراد عائلة الضحيتين أن الابنة كانت معلمة بمدرسة ابتدائية، وقد ورثت شغفها بالتدريس من والدتها. 

وأفادت التقارير كذلك بأنه قد تم تشخيص إصابة "ديميتريا" بعدوى كورونا في الرابع من سبتمبر الماضي، ونُقلت إلى مستشفى محلي بسبب تدهور وضعها الصحي، لكن المرض أودى بحياتها بعد 3 أيام، وأعلن الأطباء وفاتها.


وبالنسبة إلى والدتها، فقد كانت تعاني من حالات مرضية كامنة جعلتها أكثر عرضة لمضاعفات كورونا، حيث كانت مصابة بالربو ومرض السكري قبل ظهور أعراض عدوى كورونا المميتة عليها، وقد ظلت في المستشفى لمدة أسبوع قبل أن تخسر معركتها مع المرض، ودُفنت في نفس يوم دفن ابنتها.

ونعى "دينيس بيل"، شقيق "شيرلي بانيستر" الضحيتين بكلمات مؤثرة، مؤكدًا أن "ديميتريا" كانت شديدة التعلق بوالدتها، لدرجة أنهما كانتا لا تفترقان إطلاقًا، وشاءت الأقدار أن تلحق الأم بابنتها بعد 20 يومًا من مصرعها.
بعد وفاتهما بسبب كورونا.. إقامة مراسم دفن أم وابنتها في نفس اليوم
بعد وفاتهما بسبب كورونا.. إقامة مراسم دفن أم وابنتها في نفس اليوم
بعد وفاتهما بسبب كورونا.. إقامة مراسم دفن أم وابنتها في نفس اليوم
بعد وفاتهما بسبب كورونا.. إقامة مراسم دفن أم وابنتها في نفس اليوم
AdvertisementS
AdvertisementS