AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

رئيس أرمينيا: لولا الدعم التركي لأذربيجان لانتهت الحرب في 4 أيام

الخميس 08/أكتوبر/2020 - 11:38 م
صدى البلد
Advertisements
حمزة شعيب
قال الرئيس الأرميني ارمين سركيسيان، إنه لولا الدعم التركي على الأرض لأذربيجان وتقديم الإرهابيين، فإن الحرب لما كانت ستستغرق أربعة أو خمسة أيام.

وأضاف ارمين سركيسيان، خلال لقائه مع الإعلامي عمرو عبد الحميد ببرنامج "رأي عام" المذاع على فضائية "TeN"، اليوم الخميس، أن التواجد التركي لديه تأثير سلبي كبير داخل أذربيجان، حيث أن تركيا تسعى لاستمرار الحرب في ناغوراني كاراباخ للبقاء في أذربيجان من أجل الطاقة والغاز.

وأكد أن المفاوضات بين أذربيجان وأرمينيا أدت إلى نتائج إيجابية حتى دخول تركيا على خط الأزمة، موضحا أن الانتظار العسكري لاذربيجان يعني تطهيرا عرقيا للأرمن في ناغوراني كاراباخ، معقبا: المعلومات الخاطئة لا تفيد ابدا، ونحن دائما نريد المفاوضات التي تريد إنهاء الحروب العدائية.

وتابع: أن أي مفاوضات وحلول ستتضمن التنازلات وهي منطقية بالطبع من كلا الجانبين، وهذه هي الطريقة التي يحل بها الصراعات، ويجب أن تكون أذربيجان لديها الرغبة في المفاوضات، ولابد أن نجلس أولا على طاولة المفاوضات، وعلى الجميع تقديم تنازلات للوصول إلى حل بناغوراني كاراباخ.

وأوضح أن هناك قتلى مدنيين ارمنيين ، لافتًا إلى أن أذربيجان هي من بدأت بقصف المدنيين وقذف ناغوراني كاراباخ، حيث أن أذربيجان تضع جيشها في منتصف القرى وبين المدنيين، وحينما تلقي عليهم القبائل يكونون في مناطق مدنية، ونحن لا نخاطر بالمواطنين الأرمن.

وشدد على عدم رغبته في تحويل ناغوراني كاراباخ مثل سوريا فسيؤكل الجميع، ولا نستدعي أصدقاءنا للصراع.

AdvertisementS