ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

صناعة الأدوية: علاج كورونا متوفر ولدينا مخزون يكفي 9 أشهر

الأحد 22/نوفمبر/2020 - 09:42 م
أدوية كورونا
أدوية كورونا
Advertisements
حمزة شعيب
كشف الدكتور أحمد العزبي، رئيس غرفة صناعة الأدوية، عن تفاصيل اجتماع رئيس الوزراء، برئاسة مصطفى مدبولي، مع هالة زايد وزيرة الصحة.

وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج على مسئوليتي المذاع على قناة صدى البلد، تم مناقشة توفير مخزون الأدوية وتواجدها في متناول الجمهور نتيجة الدعم من الحكومة ووزيرة الصحة، وتوفير الأدوية لمواجهة مرحلة استثنائية ولدينا المخزون الذي يكفي لمدة من 6 إلى 9 أشهر سواء مادة خام أو منتج نهائي لكل أدوية كورونا.

وتابع الدكتور أحمد العزبي، أن قطاع الدواء يمر بمرحلة استقرار كبيرة، ولا توجد أي شكاوى من نقص في الأسواق ونتيجة المتابعة اليومية يتم رصد أي زيادة على الطلب، مشيرا إلى أن مصر تصدر إلى 56 دولة على مستوى العالم بعد الاكتفاء في السوق المحلية .

وأكد العزبي أن سمعة المصانع المصرية زادت على مستوى العالم بعد أزمة كورونا، ولا يوجد مبرر لتخزين الأدوية أو شراء أدوية من خارج الصيدليات فكل الأصناف متوفرة .

في سياق متصل حذر "ديفيد نابارو"، المبعوث الخاص لمنظمة الصحة العالمية، في مقابلة مع صحيفة "بادينر تاجبليت" السويسرية اليوم، الأحد، من خطر موجة ثالثة من جائحة فيروس كورونا في أوروبا في أوائل عام 2021.

وبحسب المبعوث الخاص، فشلت الدول الأوروبية في منع موجة ثانية من الوباء بعد أن تمكنت من السيطرة على الموجة الأولى.

وعلى وجه الخصوص، فقدوا فرصة تطوير البنية التحتية اللازمة خلال أشهر الصيف عندما تحسن الوضع الوبائي. 

وقال "نابارو"، إن لم تقم الحكومات بإنشائه الآن، فسوف يواجهون الموجة الثالثة في أوائل عام 2021.

وأضاف المبعوث الخاص لمنظمة الصحة العالمية أن العديد من دول أوروبا الغربية تسعى حاليًا للسيطرة على الفيروس من دون اللجوء إلى إجراءات قاسية مثل الإغلاق ونظام العزل الصارم، والتي يتعين عليها دفع "ثمن باهظ".

وتعليقًا على الوضع الوبائي في شرق آسيا، قال "نابارو"، إنه كان أفضل بسبب التواصل الواضح بين السلطات والسكان. 

وبعد أن تمكنت البلدان من تقليل عدد الإصابات يوميًا، فإنها لم تخفف القيود المتعلقة بفيروس كورونا، والتي يتبعها المواطنون بدقة، وفقا لمسئول الصحة العالمية.

وأبلغ عدد من الدول عن سجل يومي لحالات كوفيد 19 الجديدة طوال عطلة نهاية الأسبوع. 

وتجاوز عدد الوفيات الناجمة عن الفيروس الآن 1.3 مليون على مستوى العالم.

وتشير بيانات جامعة جون هوبكنز إلى وجود أكثر من 58 مليون حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم. 

وتتصدر الولايات المتحدة قائمة الدول المتضررة من حيث عدد الحالات، والتي يبلغ عددها الآن أكثر من 12 مليونًا ، بما في ذلك زيادة قدرها مليون خلال الأسبوع الماضي. 

وتسبب كورونا المستجد " كوفيد 19" في وفاة 255823 في الولايات المتحدة وحدها.

ولا يقل الوضع إثارة للقلق في جنوب آسيا وأمريكا اللاتينية، حيث تتابع الهند والبرازيل الولايات المتحدة عن كثب، مع 9 ملايين و 6 ملايين حالة مؤكدة على التوالي. 

وفي أوروبا، سجلت فرنسا أكثر من مليوني حالة إصابة بفيروس كورونا وأكثر من 48 ألف حالة وفاة بكوفيد -19 منذ بداية الوباء.

Advertisements
Advertisements
Advertisements