ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هزة أرضية بقوة 3.2 ريختر غرب مدينة 6 أكتوبر

السبت 12/ديسمبر/2020 - 02:47 م
جاد القاضي ، رئيس
جاد القاضي ، رئيس معهد البحوث الفلكية
Advertisements
ندى رأفت

أعلن الدكتور جاد القاضي، رئيس معهد البحوث الفلكية، تعرض مصر لهزة أرضية بقوة 3.2 ريختر، على بُعد 19 كم غرب مدينة 6 أكتوبر أمس في تمام الساعة 5:48 مساءً بالتوقيت المحلي بمحافظة القاهرة.


ونفى جاد القاضي، في مداخلة هاتفية مع برنامج " صباحك مصري " المُذاع على فضائية " MBC MASR2 " ، ما تم ترويجه من شائعات على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن إظلام الأرض لمدة ثلاثة أيام، مضيفًا أن البعض استغل حدوث الكسوف الكلي للشمس يوم الاثنين القادم الموافق 14 من شهر ديسمبر، للترويج لهذه الشائعة، مؤكدًا أنها تعتبر آخر ظاهرة من ظواهر الكسوف والخسوف لعام 2020، علمًا بأن لن يمكن رؤيته في مصر، ولا في المنطقة العربية كاملة.


وتابع رئيس معهد البحوث الفلكية، أن ظاهرة زخة شهب الجوزاء أو ( ما تسمى أيضا بـ التوأمان) والتي نشهدها يوم الاثنين القادم، تنتج من الغبار الذي يخلفه كويكب فايثون 3200 الذي تم اكتشافه عام 1982، بينما يمر كوكبنا في هذا السيل الغزير من الحطام.


وأكمل "القاضي"، أنه تتم مشاهدة هذه الظاهرة في الليل بحيث تتألف من نحو 150 شهابًا في الساعة في ذروته، وزخة شهب الجوزاء هي ملكة الزخات الشهابية، حيث يعتبرها الكثيرون أفضل الزخات على مدار السنة إضافةً إلى تعدد ألوانها.


وأوضح أن هناك عددًا قليلا من المواطنين فقط الذين شعروا بهذه الهزة الأرضية ليلة أمس، مشيرًا إلى استعدادهم الكامل لمواجهة أي خطورة، من خلال التواصل مع الجهات المعنية، وهي مركز إدارة الأزمات الموجود في مجلس الوزراء، وبمشاركة القوات المسلحة أيضًا.


وأشار إلى أن الهزات الأرضية هي عبارة عن طاقة موجودة في باطن الأرض يتم إخراجها على هيئة زلازل خاصة في المناطق الضعيفة مثل الفوالق والصدوع ، مستشهدًا بسورة " الزلزلة " في القرءان الكريم  ، التي توضح كيفية حدوث الزلزال والهزات الأرضية بشكل أوضح .

 

Advertisements
Advertisements
Advertisements