الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

اتفاق وزراء مصر واليونان وقبرص على عقد لقاءات بين شباب البرلمانيين.. ونواب: مبادرة إحياء الجذور الأولى من نوعها عالميا.. علاقات تاريخية في التعاون بكل المجالات بين الدول الثلاث

صدى البلد

أحمد دياب يؤكد على أهمية نقل فكرة مبادرة إحياء الجذور للأجيال القادمة
نائب بالشيوخ: مصر وقبرص واليونان تربطهم علاقات تاريخية بكل المجالات
برلماني: مصر أول دولة تحتفي بالجاليات الأجنبية التي عاشت على أرضها

 

 

عقدت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، صباح يوم الجمعة، اجتماعا ثلاثيا بالعاصمة القبرصية نيقوسيا مع فوتيس فوتيو مفوض الرئاسة القبرصية، و كوستاس فلاسيس نائب وزير الخارجية اليوناني لشئون المغتربين، حيث تم الاحتفال بمرور ثلاث سنوات إلى إطلاق مبادرة "إحياء الجذور – نوستوس" منذ أبريل 2018، ثم بحث تعزيز سبل التعاون بين الدول الثلاث في إطار المبادرة على عدة مستويات.

وتوجهت السفيرة نبيلة مكرم بخالص الشكر  فوتيس فوتيو مفوض الرئاسة القبرصية، على حسن الاستقبال وكرم الضيافة ورعايته لهذا اللقاء، كما ثمنت دور القيادات السياسية في مصر وقبرص واليونان في الاهتمام بشئون الجاليات والمغتربين، مشيدة بدور الجاليات القبرصية واليونانية بدعم موقف مصر في قضية سد النهضة الإثيوبي من خلال نشرهم على نطاق واسع الفيلم الترويجي الذي أصدرته وزارة الهجرة بعدة لغات من أجل دعم الحق المصري في مياه النيل.

وأوضحت وزيرة الهجرة أن اللقاء الثلاثي اليوم شهد التوافق على عدة توصيات في إطار المبادرة الرئاسية "إحياء الجذور – نوستوس"، حيث تم الاتفاق على الترتيب لتنظيم رحلة لشباب مصر وقبرص واليونان بهدف نقل فكرة المبادرة للأجيال الشابة بعد أن تم إطلاقها في مصر في أبريل 2018 وتم تكريم الرعيل الأول من الجاليتين القبرصية واليونانية، وذلك على أن يتم تنظيم الرحلة لخمسة شباب من كل دولة للتعرف على التاريخ المشترك والثقافة والقواسم المشتركة، ومن ثم إعداد مذكرة يتم رفعها لرؤساء الدول الثلاث عن الرحلة وما شهدوه ولمسوه فيها وعن أفكارهم ومقترحاتهم لتطوير المبادرة.

وأضافت الوزيرة أنه بالتنسيق والتواصل مع تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين في مصر، تم الاتفاق أيضًا على عقد لقاءات افتراضية دورية بين البرلمانيين الشباب في الدول الثلاث، وذلك بهدف عرض تجربة مبادرة "إحياء الجذور" على شباب البرلمانيين وبحث كيفية الاستفادة منها فيما بين الأجيال الشابة من السياسيين المصريين والقبارصة واليونانيين.

كما أشارت السفيرة نبيلة مكرم إلى الاتفاق على عقد لقاء ثلاثي آخر في شهري سبتمبر وأكتوبر القادمين للوقوف على آخر المستجدات فيما يتعلق بمبادرة "إحياء الجذور"، كما أوصت بدفع المبادرة نحو العالمية قائلة: "إنها تجربة فريدة من نوعها وأثبتت الدور المحوري الجاليات الأجنبية في خدمة قضايا المجتمعات التي يعيشون فيها وفي الترويج سياحيا واقتصاديا وتجاريا لهذه المجتمعات أيضا، وذلك بالتوافق والتماشي مع الجهود الدبلوماسية للدول بكل تأكيد".
واكد نواب البرلمان على أهمية هذا اللقاء، مؤكدين العلاقات التاريخية التي تربط بين مصر واليونان وقبرص، في كافة المجالات.

وقال النائب أحمد دياب وكيل لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشيوخ، إن مبادرة "إحياء الجذور – نوستوس" والتي تم إطلاقها مع الجانب اليوناني والقبرصي، منذ 3 سنوات كانت المبادرة الأولى من نوعها على المستوى العالمي.

وأضاف "دياب" في تصريحاته لـ"صدى البلد"، أن مبادرة وزارة الهجرة "إحياء الجذور" تؤكد إهمية ومكانة اليونانيين والقبارصة بالنسبة للدولة المصرية، موضحا أنهم يمتلكون مكانة عظيمة بالنسبة لنا.


وأشاد وكيل لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشيوخ، بجهود وزارة الهجرة بقيادة السفيرة نبيلة مكرم، والمحاولات الدائمة في لم شمل المصريين فى الخارج، فضلا عن دعم السياحة المصرية والمساهمة في انتعاش الاقتصاد المصري.

وأكد وكيل لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشيوخ، النائب أحمد ديابـ على اهمية الاتفاق على تنظيم رحلة لشباب مصر وقبرص واليونان ونقل فكرة مبادرة إحياء الجزور للأجيال الشابه، مثمنا إهتمام القيادة السياسية بشئون الجاليات والمغتربين.

من جانبه قال النائب أحمد البلشي عضو لجنة الشباب والرياضة بمدلس النواب، إنه اتفاق وزراء مصر واليونان وقبرص على عقد لقاءات بين شباب البرلمانيين، يأتي ضمن تعزيز سبل التعاون بين الدول الثلاث في إطار مبادرة إحياء الجذور التي كانت موقعة بين الأطراف الثلاثة منذ 3 سنوات.


وأكد " البلشي" في تصريحاته لـ"صدى البلد" على ضرورة الترتيب لتنظيم رحلة لشباب مصر وقبرص واليونان بهدف نقل فكرة المبادرة للأجيال الشابة بعد أن تم إطلاقها في مصر في أبريل 2018 ، مشيرا إلى أن هذا الأمر يؤدي إلى التعرف على التاريخ المشترك والثقافة والقواسم المشتركة بين البلاد.

ونوه عضو لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشيوخ، إلى أن العلاقات بين الدول الثلاث تأتي إمتداد للعلاقات التاريخية بينهم في التعاون في كل المجالات، موضحا ان العلاقات ليست علاقات سياسية فقط، فهي تصل إلى علاقات إقتصادية وتكاملية أيضا.
وعقدت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج،

وأكد النائب محمد سلطان عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، على أهمية الإجتماع الثلاثي بالعاصمة القبرصية نيقوسيا مع فوتيس فوتيو مفوض الرئاسة القبرصية، و كوستاس فلاسيس نائب وزير الخارجية اليوناني لشئون المغتربين، مؤكدا العلاقة الإيجابية التي تجمع مصر مع هذه الدول.


وأضاف سلطان في تصريحاته لـ"صدى البلد" أن الإتفاق على عقد  لقاءات افتراضية دورية بين البرلمانيين الشباب في الدول الثلاث، من أجل عرض تجربة  مبادرة "إحياء الجذور" التي تم عقدها من قبل مصر مع الجانب القبرصي واليوناني، تؤدي إلى تحقيق إستفادات جمة في تطوير الرؤى لديهم وإكتساب أفكار جديدة وبناءة قادرة على بناء المجتمع.

ولفت عضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، إلى أن وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج السفيرة نبيلة مكرم ، قامت بإطلاق هذه المبادرة رسميًا في عام 2017، لتكون بذلك  المبادرة الأولى من نوعها على المستوى العالمي، وتجعل مصر مصر أول دولة تحتفي بالجاليات الأجنبية التي عاشت على أرضها.