الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

ابتكارات مصرية.. شابان من سوهاج يخترعان جهازًا لري الأراضي عن بُعد

الطالبان محمد علاء
الطالبان محمد علاء الدين وزياد سعد

عقول يستنير بها المُستقبل ويستقيم بها المُنحنى ويعلو بها ويسمو اسم البلاد في عالم الابتكار والاختراع، خطوة تتلوها خطوة للأمام في عالم التقدم التكنولوجي، تلك هي عقليات أبناء مصرنا الحبيبة وخاصة بصعيد مصر وبالخصوص محافظة سوهاج أقصى جنوب الصعيد، حيث ظهر لنا شابان يحملان كنزًا ثمينًا.

الطالبان محمد علاء الدين، وزياد سعد، بالصف الثالث الثانوي شعبة علمي علوم، والبالغان من العُمر ١٧ عامًا، استطاعَ أن يبتكران جهازًا لري الأراضي الزراعية عن طريق الهواتف الذكية عن بُعد، أي يمكن للمُزارع أن يكون خارج البلاد ويروي أرضه من خلال برنامج مُخصص لذلك.

"جهاز الري النبضي هو جهاز ري حديث يعمل على أساس برمجي على الهاتف لمساعدة المُزارع على الري.. يتيح البرنامج التحكم في الجهاز بوجود زر تشغيل وإيقاف ويمكن أن يُحدد المزارع الفصل الذي يُريد الزراعة به ثم نوع التربة ثم يظهر أمامه محاصيل هذه التربة"، بهذه الكلمات بدأ يوضح الطالب زياد الفكرة القائم عليها اختراعهما.

وأضاف أنه بلمس صورة المحصول المُراد ريه يُرسل التطبيق كود المحصول المُدخل إلى شريحه (Arduino) عن طريق الانترنت أو البلوتوث تعمل على تحويل هذا الكود لأوامر مُعدة مُسبقًا لتشغيل شبكة الري لمدة مُعينة من الزمن تختلف باختلاف المحصول المُختار.

وقال محمد علاء الدين، الطالب بمدرسة الثانوية العسكرية بسوهاج، أنه تم برمجة الجهاز على 84 محصول من المحاصيل الزراعية، حيث أن الجهاز يواكب التغيرات العالمية لنقص المياه هذه الأيام ويوفر كميات قد تصل إلى 8 مليار متر مكعب من الماء إذا استخدم في مصر فقط وهذه أكثر من الكمية التي توفرها طرق الري بالتنقيط، موضحًا أن هذه المياه تُهدر بواسطة طرق الري بالغمر والتي تجهد جذور المحاصيل الزراعية وتملح التربة وتكون الطحالب.

وأكد "علاء الدين" أنه يوجد بالبرنامج تحكم يدوي بوقت عمل شبكة الري، حيث يستطيع المُزارع تحديد وقت بدء عملها وتوقفها وتسمية الجهاز بالري النبضي لأنه يمكن حدوث انسدادات في شبكة الري، ويُضاعف الجهاز قوة المضخة كل 15 دقيقة يمكن تغيرها من الكود  تعمل على فك اي انسدادات بالشبكة ويستطيع الضغط على زر التحكم الألي فتعمل شبكة الري تلقائيًا إذا كانت نسبة رطوبة التربة أقل من 50% وعندما تتعدي 50% تتوقف.

وأشار زياد سعد، ابن مركز المراغة شمالي الإقليم، إلى أن هناك حقل ادخال صوتي ينطق اسم المحصول لتقوم المضخة بريه ويوجد بالجهاز هاتف محمول على محرك ينشر بث مباشر 24 ساعة يصور جميع ما يحدث للأرض الزراعية لمُراقبة انتظام الري بشكل سليم ويمثل نظام مُراقبة لحماية الجهاز من السرقة وكل بطاريات الجهاز تشحن بخلايا طاقة شمسية.

ومن الجدير بالذكر أن الشابان ينتظران تسجيل براءة اختراعهما الأيام المُقبلة.

٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٤١٥٨
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٤١٥٨
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٤١٤٤
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٤١٤٤
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٣٣٥٧
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٣٣٥٧
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٢٨٥٨
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٢٨٥٨
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٢٨٣٤
٢٠٢١٠٥٢٨_١٩٢٨٣٤