الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

رسالة ماجستير عن دور جامعة العريش في تنمية الأمن الفكري لدي الطلاب

لجنة المناقشة والاشراف
لجنة المناقشة والاشراف علي رسالة ماجستير بجامعة العريش

حصلت الباحثة ختام محمد نجيب علي رسالة الماجستير في التربية تخصص أصول التربية، بعنوان دور جامعة العريش في تنمية الأمن الفكري لدى طلابها"دراسة ميدانية" علي درجة الماجستير بتقدير امتياز .

تعالج  الدراسة  موضوعًا مهمًا هو إبراز دور الجامعة من خلال أعضاء هيئة التدريس ومناهجها، ومقرراتها الدراسية، وأنشطتها في تعزيز مفهوم الأمن الفكري لدى طلاب الجامعة من وجهة نظر هيئات التدريس والطلاب بها.

وحرصت الباحثة علي  أن تسهم نتائج هذه الدراسة في :
- مساعدة جميع أطراف العملية التعليمية بالجامعة في الكشف عن جوانب القوة والضعف في المناهج والمقررات الدراسية.
- تناول قضية الأمن الفكري بالطرح والتأصيل كأحد التحديات المهمة للأفراد والمجتمعات على حد سواء.
- إجراء دراسات على نطاق أوسع من قِبل المتخصصين تعتمد على نتائج الدراسة الحالية.
- لفت نظر القائمين على وضع المناهج والمقررات الدراسية الجامعية ببعض القصور في تضمين جوانب الأمن الفكري.

وقد توصلت نتائج الدراسة الميدانية إلى أن جامعة العريش تسهم بدرجة كبيرة في تنمية الأمن الفكري لدى طلابها من خلال أدور أعضاء هيئة التدريس، والمناهج والمقررات الجامعية، والأنشطة الجامعية، علاوة على دور الإدارة الجامعية.  

وأكدت نتائج الدراسة الميدانية توافر معظم عبارات الاستبانة؛ حيث شملت الاستبانة (74) عبارة مقسمة على أربعة محاور رئيسة؛ حيث جاء عدد العبارات المتوافرة (45) عبارة، بينما جاء عدد العبارات المتوافرة إلى حد ما (26) عبارة، في حين بلغ عدد العبارات غير المتوافرة (3) عبارات فقط

وأشارت النتائج إلى توافر هذا الدور بنسبة كبيرة بالنسبة لمحاور التصور فيما يخص: أعضاء هيئة التدريس، والمناهج والمقررات الجامعية، والأنشطة الجامعية، وأخيرًا الإدارة الجامعية
وفي ضوء نتائج الدراسة الميدانية قدمت الباحثة تصورًا مقترحًا لدور جامعة العريش في تنمية الأمن الفكري لدى طلابها.

وأوصت الدراسة: بأهمية تفعيل الأمن الفكري لطلاب الجامعات المصرية، وأثر ذلك على جودة المنتج النهائي، وهو الشباب المصري.
وزيادة ميزانية الجامعات المصرية لدعم توجهات ومتطلبات تفعيل منظومة الأمن الفكري. 
والسعي نحو المزيد من استقلالية الجامعات ولامركزية القرارات.
الي جانب دعم المؤتمرات والندوات وورش العمل حول الأمن الفكري. ، وإجراء العديد من البحوث والدراسات الأكاديمية حول موضوع الأمن الفكري وآليات تطبيقه بجميع المؤسسات التعليمية وعلى رأسها الجامعات.، والاستفادة من خبرات الجامعات العالمية في مجال تفعيل وتنمية الأمن الفكري، وذلك عن طريق عقد شراكة أو توأمة معها.
وضمت لجنة  المناقشة والإشراف :

الدكتور رفعت عمر عزوز أستاذ أصول التربية وعميد كلية التربية جامعة العريش مشرفا 

والدكتور حافظ فرج أحمد أستاذ أصول التربية بكلية البنات جامعة عين شمس مناقشا
و الدكتور أحمد فاروق علي الزميتي أستاذ أصول التربية المساعد، ووكيل كلية التربية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة جامعة العريش مناقشا
والدكتور/محمد عبد الوهاب الصرفي أستاذ أصول التربية المتفرغ بكلية التربية جامعة العريش مناقشا 
 

واصدرت اللجنة حكمها  بمنح الباحثة الرسالة بامتياز مع التوصية بالطباعة على نفقة الجامعة وتبادلها مع الجامعات والمراكز البحثية.