AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أرامكو تبحث إجراءً مهما جدا ضد هجمات الإرهاب والحروب.. واليوم التسعير النهائي

الخميس 05/ديسمبر/2019 - 11:17 ص
على صالح
أكد مصدران في شركة عملاق إنتاج النفط في المملكة العربية السعودية "أرامكو"، أن الشركة تتطلع لشراء تأمين ضد هجمات الحرب والإرهاب بعد الهجوم الصاروخي بطائرة دون طيار على بعض منشآتها النفطية في سبتمبر الماضي.

وقال المصدران إن أرامكو أكبر شركة نفط في العالم تبحث عن غطاء من شركات التأمين، بما في ذلك شركات مقرها لندن وأماكن أخرى في سوق لندن.

وقال أحد المصادر، وفقا لـ "رويترز"، إن الشركة تسعى للحصول على غطاء للمنشآت في المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية معقل النفط؛ بعد أن استهدفت في هجمات سبتمبر الماضي.

وقالت «أرامكو» في نشرة الإدراج المزمع إجراؤه الشهر الجاري، إنها لم تؤمن ضد جميع المخاطر، وإن غلافه قد لا يحميه من الإرهاب أو أعمال الحرب.

اقرأ ايضا 
وعند إطلاق الاكتتاب العام، الذي قد يكون الأكبر في العالم وجمع ما يصل إلى 25.6 مليار دولار، قالت أرامكو إنها لا تتوقع أن يكون لهجوم 14 سبتمبر تأثير جوهري على مواردها المالية وعملياتها، ورفضت أرامكو التعليق بشكل أعمق.

وتتراوح خيارات التأمين المتاحة بين التغطية ضد أي هجوم إرهابي أو تخريب وصولًا إلى التغطية الكاملة، والتي تشمل الحرب أو الحرب الأهلية، إلى جانب التعويض عن تكلفة انقطاع العمل.

وقال مصدر ثالث إن تقديرات الخسارة المبدئية الناجمة عن الغارات على مصانع أرامكو بلغت ملياري ريال (533 مليون دولار).

وتقوم أرامكو بتأمين جزء كبير من ممتلكاتها من خلال شركة التأمين الأسيرة المعروفة باسم Stellar Insurance ومقرها برمودا.

على الرغم من أن أحد المصادر قال إن أرامكو لديها أيضًا تغطية «فائض الخسارة» مع شركات التأمين الدولية عن أي أضرار في الممتلكات تتجاوز 200 مليون دولار، فإن هذا لا يشمل الحرب أو الهجمات الإرهابية أو خسائر الإيرادات؛ بسبب انقطاع الأعمال.

وأضاف المصدر أن أرامكو قالت في أكتوبر إنها استعادت إنتاج النفط بالكامل بعد هجمات سبتمبر على منشآتها.

وتعلن اليوم، الخميس 5 ديسمبر، التسعير النهائي والتخصيص لأسهمها بعد انتهاء اكتتاب المؤسسات امس الاربعاء، وبلغت طلبات المشاركة نحو 189.03 مليار ريال لإجمالي 5.9 مليار سهم.

وكان اكتتاب الأفراد في شركة أرامكو قد انتهى الخميس الماضي، وبلغت حصيلته نحو 4.9 مليون مكتتب بأكثر من 47.4 مليار ريال من خلال الاكتتتاب في نحو 1.5 مليار سهم من الشركة.
Advertisements
AdvertisementS