AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

قاتل عشيقته بالسيدة زينب: استفزتني فخنقتها

الأحد 12/يناير/2020 - 09:09 م
جثة - أرشيفية
جثة - أرشيفية
Advertisements
كتب محمد صبري
أدلى المتهم بقتل عشيقته بالسيدة زينب باعترافات كاملة خلال التحقيق معه قائلا: "المجني عليها قامت بـ استفزازي بإبلاغ الشرطة عني باختطافها واحتجازها داخل شقتي بدائرة القسم فقمت بقتلها بالضرب وكتم انفاسها حتى فارقت الحياة".


وقام المتهم بتمثيل جريمته داخل مسرح الحادث بشقته بدائرة القسم وسط حراسة أمنية مشددة وحضور ممثل عن النيابة العامة ، وعقب ذلك قررت النيابة العامة حبس المتهم ٤ أيام على ذمة التحقيق.

البداية كانت عندما تلقى المقدم أحمد سعيد رئيس مباحث قسم شرطة السيدة زينب بلاغا من مستشفى حكومي استقبالها سيدة في العقد الثاني من عمرها مصابة بكدمات وجروح متفرقة بالجسم ووجود آثار خنق بالعنق .

على الفور وجه اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة بتشكيل فريق بحث لسرعة كشف ملابسات الجريمة وضبط الجاني، وتبين من التحريات وجمع المعلومات أن وراء ارتكاب الجريمة عشيق المتوفيه تم ضبطه من خلال أحد الأكمنة.

واعترف المتهم بارتكاب الجريمة بزعم قيام المتوفيه باستفزازه عندما حضرت بالأمس السبت لـ قضاء ليلة حمراء معه إلا أنها طلبت مني الانصراف وعندما رفضت، وقعت بيننا مشاجرة قمت على إثرها باحتجازها داخل شقتي وأغلقت الباب من الخارج وجلست مع أحد أصدقائى على المقهى.

وعقب عودتي تشاجرت معى وهددتني بإبلاغ الشرطة عني باحتجازها ومحاولة اغتصابها، فلم أشعر بنفسي الا وانا اقم بخنقها حتى فارقت الحياة.
Advertisements
AdvertisementS