AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

جنايات دمنهور تحيل أوراق 5 متهمين بتخريب أنابيب البترول للمفتي

الخميس 27/فبراير/2020 - 11:23 ص
محاكمة
محاكمة
Advertisements
جمالات الدمنهوري
قضت الدائرة الثانية بمحكمة جنايات دمنهور، برئاسة المستشار جمال طوسون وعضوية المستشارين شريف عبدالوارث فارس ومحمد المر، وسكرتارية حسني عبد الحليم، منذ قليل، في القضية رقم 28147 جنايات إيتاي البارود لسنة 2019، بإحالة أوراق 5 متهمين في واقعة تخريب أنابيب البترول لفضيلة مفتي الجمهورية وتحديد جلسة 26 مارس المقبل للنطق بالحكم.




وتضمن قرار الإحالة كل من:" محمد.اخ، هاني.ع.ع، فتحي.ع.ف، مصطفى.ف.م، سعيد.ع.أ".

واستمعت هيئة المحكمة في الجلسة الماضية، لـ ٧ من شهود النفى عن المتهمين الرابع والثامن والذين أنكروا اشتراك المتهمين في الجريمة.

واستمعت هيئة المحكمة خلال الجلسات الأولى لأقوال المتهمين وهم: "فتحي. ع. ش، ومحمد. ر. ع، ومحمد. ع. ر، ومحمد. ف. إ، وأحمد. ت. ش، وأحمد. ر. ا، ومصطفى. ف. م، وسعيد. ع. ع"، بالاتهامات، إلا أنهم أنكروا ارتكابها.

وطالب محامى المدعى بالحق المدني، عن شركة أنابيب البترول بطنطا، بتعويض 100 ألف وواحد جنيه على سبيل التعويض المدنى المؤقت، فيما طالب فريق الدفاع عن المتهمين، تأجيل القضية للاطلاع وتصوير مستندات.

ويشار أن مركز إيتاى البارود، قد تلقى في 21 نوفمبر الماضي، بلاغًا من «فرد أمن إدارى يفيد أنه حال مروره على خط أنابيب بترول دمنهور/ طنطا، اكتشف وجود تسريب للمواد البترولية من الخط من ماسورة مارة بقطعة أرض زراعية بقرية المواسير، وتبين وجود كلبس «محبس» مُثبت بالأنبوب مع وجود تسريب كبير بالمنطقة المحيطة بالأنبوب واشتعال النيران بكميات الوقود المتسربة حال قيام المختصين بشركة أنابيب البترول بإصلاحه عقب غلق المحابس الرئيسية للخط والسيطرة على الحريق وإخماده.

كان النائب العام قد أحال 10 متهمين للمحاكمة في واقعة حريق وتخريب خط انابيب البترول بقرية المواسير بايتاى البارود، وكشفت تحقيقات النيابة العامة في القضية رقم 28847 لسنة 2019 جنايات إيتاى البارود عن اتفاق المتهمين على سرقة المواد البترولية من خط أنابيب طنطا دمنهور المار بأرضٍ بعزبة المواسير بإيتاى البارود؛ وفى غضون أكتوبر الماضى استأجروا قطعة ارض ونقلوا مواسير إليها ونقبوا حتى ثقبوا خط أنابيب البترول وقاموا بتركيب محبسًا عليه، ثم دأبوا على سرقة مواد من المارة فيه.
Advertisements
AdvertisementS