AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

CIA تعلن عن فرص عمل للأقليات العرقية والنساء | فيديو

السبت 27/يونيو/2020 - 11:35 م
مقر وكالة المخابرات
مقر وكالة المخابرات المركزية الأمريكية
Advertisements
أحمد محرم
أطلقت وكالة المخابرات المركزية الأمريكية "سي آي إيه" حملة إعلانية لتوظيف الباحثين عن فرصة عمل، لا سيما من النساء وأبناء الأقليات العرقية.

وبحسب قناة "سكاي نيوز"، استعانت الوكالة بعدد من الممثلين الشباب لأداء أدوار شخصيات الإعلان، وأسندت معظم الأدوار الناطقة إلى ممثلات شابات.

وأضافت القناة أن تلك هي المرة الأولى التي تلجأ فيها وكالة المخابرات المركزية إلى تجنيد العاملين عبر إعلان صريح، في وقت تواجه فيه أجهزة المخابرات حول العالم تحديًا ومنافسة شرسة من القطاع الخاص على اجتذاب وتوظيف أصحاب المواهب والكفاءات.


وكانت مديرة الوكالة جينا هاسبل، وهي أول امرأة تتولى رئاسة المخابرات المركزية، قد أعلنت أن تطوير سياسات التوظيف سيكون ضمن أولوياتها، وقالت إن "بث الإعلانات عبر مواقع الفيديو خطوة مهمة للوصول إلى الأمريكيين الموهوبين ذوي الخبرات المتنوعة التي نبحث عنها".

ووفقًا لآخر إحصاء ديموجرافي سنوي أمريكي، فقد زادت نسبة التنوع العرقي بين العاملين في أجهزة المخابرات الأمريكية، وإن لم تصل إلى التمثيل الأمين للتنوع الديموجرافي في المجتمع الأمريكي.

وتحتل النساء نسبة 38.8% من العاملين في 17 وكالة تشكل مجتمع أجهزة المخابرات الأمريكية، كما يشكلن نسبة 41.2% من المعينين حديثًا في أجهزة المخابرات.

ويشكل العاملون من أبناء الأقليات العرقية نسبة 26.2٪ من القوى العاملة في أجهزة المخابرات الأمريكية، و27.9٪ من الموظفين الجدد، مقارنة بنسبتهم البالغة 38.2٪ من السكان.

وقالت وكالة المخابرات المركزية في بيان صدر في وقت سابق هذا العام "إن التنوع والاندماج ليس مهمًا للقوى العاملة في وكالة المخابرات المركزية فحسب، وإنما هو ضروري أيضًا لمهمتنا في الحفاظ على أمن الولايات المتحدة".

ولطالما انتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المسئولين والعاملين بأجهزة المخابرات الأمريكية، خاصة فيما يتعلق بالنتائج التي انتهوا إليها وأكدت تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016.

ودأب ترامب والمدير السابق لوكالة المخابرات المركزية جون برينان على تبادل الانتقادات والاتهامات، بل والشتائم، عبر منصات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، بسبب دور الأخير في كشف معلومات خطيرة حول التدخل الروسي في الانتخابات التي فاز بها ترامب.
Advertisements
AdvertisementS