AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

فى ذكرى 23 يوليو .. 6 معلومات لا تعرفها عن فيلم الثورة

الخميس 23/يوليه/2020 - 08:25 ص
فيلم رد قلبى
فيلم رد قلبى
Advertisements
أحمد إبراهيم
يعد فيلم "رد قلبى" أحد الافلام المهمة التى عبرت ومجدت ثورة 23 يوليو والذى اعتبره البعض بمثابة ايقونة فى السينما المصرية حيث اصبح ضمن أفضل 100 فيلم فى تاريخ السينما المصرية. 

نرصد ابرز 6 معلومات عن فيلم ثورة 23 يوليو. 

عرض الفيلم سنة 1957، وشارك في بطولته كل من شكري سرحان وأحمد مظهر ومريم فخر الدين وهند رستم وصلاح ذو الفقار، إلى جانب نخبة من النجوم.

الفيلم من تأليف الأديب يوسف السباعي وإخراج عزالدين ذو الفقار.

ويروي الفيلم قصة شاب فقير ابن جنايني يُدعى "علي" والذي يقوم بدوره الفنان "شكري سرحان"، وحبه الخالد لأميرة غنية تُدعى "إنجي" والتي جسدت دورها النجمة "مريم فخر الدين" وتتعقد قصة حبهم بسبب التفرقة الطبقية، ورفض والدها القاطع لتلك الزيجة. وتزيد الأمور تعقيدا بعدما يعلم والدها بتلك العلاقة، فيقوم بطرد والد "علي" الذي يعمل جنانيني لديه في القصر، ويهدد "إنجي" أنه سيؤذي حبيبها إذا لم تتراجع وتضطر "إنجي" للتراجع عن العلاقة وتُخطب لغيره، لتنقلب حياة "علي" رأسًا على عقب، وتتعقد حياته هو وإنجي؛ حيث إنه شعر أن إنجي قد خانته وبعد ثورة 52، يرأس "علي" لجنة مصادرة أملاك الأمير والد "إنجي"، وتلقاه إنجي التي تظن أنه جاء شامتًا ولكنها تكتشف صدق عاطفته، لينتهي الفيلم بإطلاق "علاء" شقيق "إنجي" الرصاص نحو"علي" فيصيبه إصابة بالغة ولكن "علي" يقتله.

يعد فيلم "رد قلبي" من أفضل 100 فيلم مصري. 

حطم فيلم "رد قلبى" عدد أسابيع العرض حيث استمر لمدة ستة أسابيع فى القاهرة بدار سينما كايرو بالاس وخمسة فى سينما كوزمو بالإسكندرية و كان الحد الأقصى لعروض الأفلام فى هذه الفترة وخاصة الناجحة أربعة أسابيع فى القاهرة و ثلاثة فى الإسكندرية. 

ارتبط اسم المخرج عز الدين ذوالفقار بثورة يوليو ورجال الثورة ولم يكن من بين رجال الثورة حيث انه استقال من الجيش فى منتصف الأربعينيات لكنه كان قريبا منهم بحكم رفقة السلاح الأولى. 
Advertisements
AdvertisementS