AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بالكرنب والنار.. طريقة جديدة للمساج.. فيديو

الأربعاء 29/يوليه/2020 - 11:30 ص
صدى البلد
Advertisements
ماجدة المهدي- أبانوب نبيل
انتشرت في الآونة الأخيرة جلسات العلاج الاسترخائي أو المساج، ويقوم عليها خبراء متخصصون في هذا المجال، حيث يساهم هذا العلاج في إزالة السموم من الجسم وتحسين صحة للبشرة وتقوية الجهاز المناعي للإنسان وتخفيف التوتر العقلي بعد جهد شاق.


وقد يظن البعض أن المساج يقتصر فقط على التدليك بالزيوت، ولكن لا فهناك طرق وأنواع كثيرة للمساج تختلف من بلد لآخر منها العجيب ومنها المألوف بعض الشيء، والدليل على ذلك أنك لم يخطر ببالك نهائيا أن يحدث ذات يوم وتضرم النار في جسدك لتحصل على العديد من الفوائد كبشرة مثالية مثلا.


لذلك ذهبنا وتحدثنا مع أحد أهم خبراء العلاج الاسترخائي في مصر لمعرفة المزيد عن هذا العلاج وطرقه المتنوعة، وهو الكابتن صفوت صدقي، حيث أخبرنا بأن المساج أو العلاج الاسترخائي ليس شيئا ترفيهيا ولكنه لا بد وأن يكون شيئا أساسيا في حياة الإنسان، ويجب أن يكون لدى المصريين وعي كاف بأهمية للمساج للجسم البشري لأنه يساعد الفرد على استعادة الطاقة والحيوية والصحة النفسية والبنية، خاصة بعد التعرض لضغوط كثيرة.


وأضاف "صدقي" أن العلاج الاسترخائي أو المساج الاستشفائي يساعد الإنسان على تقوية الجهاز المناعي وتنشيط الدورة الدموية وإخراج برد المعدة والصدر والتخلص من القلق والاكتئاب والمجهود الذهني والعصبي، لإعطاء الفرد حالة نفسية وصحية قادرة على مواجهة ضغوط الحياة.


وأكمل كابتن صفوت صدقي حديثه عن أحدث أنواع المساج الغريبة التي عرفتها مصر مؤخرا وهي الفوطة النارية أو العلاج بالنار، حيث يتم وضع بعض المنتجات العشبية مثل الكرنب الغني ببعض الفيتامينات المفيدة للجسم والعظام على المناطق التي تشعر أنها في حاجة إلى قدر كبير من الاسترخاء والاهتمام كالظهر الذي يعد من أكثر الأماكن الشائعة التي تحتاج إلى رعاية خاصة، ثم يتم بعد ذلك تغطية تلك الأعشاب على الظهر بمنشفة مغمورة بالكحول ثم تُشعل النار في المنشفة لتساعد على امتصاص العظام للفيتامينات بشكل كبير. 
Advertisements
AdvertisementS