AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الأعمال المأثورة عن النبي عند المبيت بـ«المزدلفة»

الخميس 30/يوليه/2020 - 06:25 م
الأعمال المأثورة
الأعمال المأثورة عن النبي عند المبيت بـ«المزدلفة»
Advertisements
محمود ضاحي
ثبت عن سيدنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- «أنه حين أتى المزدلفة صلى بها المغرب والعشاء بأذان واحد وإقامتين، ولم يسبح بينهما شيئًا، ثم اضطجع رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى طلع الفجر، وصلى الفجر حين تبين له الصبح بأذان وإقامة، ثم ركب القصواء حتى أتى المشعر الحرام، فاستقبل القبلة فدعاه وكبره، وهلله ووحده، فلم يزل واقفًا حتى أسفر جدًا، فدفع قبل أن تطلع الشمس»، رواه مسلم (1218).

وذكر الفقهاء عدة أمور يجب على الحاج فعلها عند المبيت بالمزدلفة ومنها :أنه يجب على الحاج إذا وصل للمزدلفة أن يصلى بها المغرب ثلاث ركعات والعشاء ركعتين، جمعا بأذان واحد وإقامتين من حين وصوله، لفعل النبي -صلى الله عليه وسلم- سواء وصل الحاج إلى مزدلفة في وقت المغرب أو بعد دخول وقت العشاء.

وأضاف الفقهاء أنه إذا لم يتمكن من وصول مزدلفة قبل نصف الليل، فإنه يصلي ولو قبل الوصول إلى مزدلفة، ولا يجوز أن يؤخر الصلاة إلى بعد نصف الليل، بل يصلي في أي مكان كان، ولا يصلي بينهما نافلة .

فيبيت الحاج في هذه الليلة بمزدلفة ويحرص أن ينام مبكرا ; ليكون نشيطا لأداء مناسك الحج يوم النحر، وبين الفقهاء أنه يجوز للضعفة من النساء والصبيان ونحوهم أن ينزلوا من مزدلفة إلى منى بعد منتصف الليل ومغيب القمر لحديث أسماء وابن عباس، وعائشة رضي الله عنهم .

وإذا تبين الفجر الثاني صلى الفجر مبكرا ثم يقف عند المشعر الحرام ويستقبل القبلة ويدعو الله، ويكبره، ويهلله، ويوحده ويكثر من الدعاء.

ويستحب له أن يستمر الدعاء وذكر الله تعالى حتى يسفر جدا، وحيثما وقف من مزدلفة أجزأه ذلك، لقوله -صلى الله عليه وسلم- : «وقفت ههنا وجمع كلها موقف»، والمراد من جمع هي مزدلفة .

وإذا أسفر جدا دفع من مزدلفة إلى منى قبل طلوع الشمس، والسنة أن يلتقط هذا اليوم سبع حصيات مثل حصى الخذف، لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- لم يأمر أن يلتقط له الحصى إلا بعد انصرافه من المشعر الحرام إلى منى، لحديث ابن عباس -رضي الله عنهما-، أما في الأيام الثلاثة فيلتقط من منى كل يوم إحدى وعشرين حصاة يرمي بها الجمار الثلاث .

وأن يكثر الحاج من التلبية في سيره إلى منى فإذا وصل إلى محسر استحب له الإسراع قليلا إن استطاع ذلك بدون أذى لأحد لفعله صلى الله عليه وسلم .

Advertisements
AdvertisementS