AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

صحفى كويتى: إخوان مصر والكويت وراء الحملات الممنهجة لضرب علاقات البلدين

السبت 01/أغسطس/2020 - 11:54 م
الكويت
الكويت
Advertisements
مـيـس رضـا

استنكر الصحفى الكويتى عادل النبهان الحملات الممنهجة التى تستهدف ضرب العلاقات المصرية الكويتية، مؤكدا أن علاقات البلدين على كافة المستويات تعد نموذجا مميزا للعلاقات العربية – العربية ولن تتأثر بالمحاولات البائسة.

 اقرأ أيضاً:-

إعلامية كويتية: قطر وتركيا والذباب الالكتروني "مثلث شر" يستهدف ضرب العلاقات المصرية الكويتية

أمرت بإخلاء سبيله.. النيابة: مصور فيديو حرق علم الكويت لم يقصد الإساءة

وأوضح "النبهان"، فى تصريحات خاصة لـــ "صدى البلد"، أن جماعة الإخوان وراء الحرب الشعواء التى يخرجون بها من وقت لآخر لإثارة الفتن ، قائلًا  " اعتبرنا جماعة الإخوان إخوان وسكنوا الكويت وعملوا فيها، وصدمنا بالاخوان".

 

وحذر "الصحفى الكويتى"، من ألاعيب إخوان مصر والكويت، لافتًا إلى أن الطرفين يسعيان لإحداث الفرقة والشقاق بين البلدين.

 

يشار الى ان الاجهزة الامنية نجحت فى القاء القبض على الشاب المتهم بتحريض المواطنين على حرق علم دولة الكويت .

 

وقال الشاب عقب القاء القبض عليه انه لم يقصد الاساءه لدولة الكويت مضيفا ان الشعبين الكويتى والمصرى شقيقين وسوف اعتذر عما بدر منى .

 

و تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى فيديو لشاب يقوم بتحريض المواطنين على حرق علم دولة الكويت .

 

وأكدت وزارة الخارجية المصرية، في بيان صادر أمس ٣١ يوليو ، على قوة العلاقات الأخوية بين مصر والكويت شعبًا ودولةً، لاسيما على ضوء اشتراك مواطني البلديّن في نضالات مشتركة امتزجت فيها دماؤهم الذكية تضامنًا مع بعضهما البعض، وأن هذه العلاقات تتمتع باهتمام الجانبين وتحظى بحرصهما المتبادل على تنميتها إلى آفاق أرحب بما يحقق المصلحة المشتركة للشعبيّن. وأضاف البيان: «لقد تابعت الوزارة بمزيج من الرفض والاستنكار مؤخرًا بعض المحاولات على وسائل التواصل الاجتماعي والتي تسعى للوقيعة بين الشعبين الشقيقين، وذلك من خلال المس بالرموز أو القيادات من الجانبين، حيث تقف وراء هذه الإساءات جهات مُغرضة تستهدف العلاقات الطيبة القائمة بين الجانبين».

 

ومن جانب آخر، شددت الوزارة على اعتزاز الجانبيّن بالجالية المصرية بالكويت والجالية الكويتية بمصر، وبأن أبناء الجاليتيّن يتمتعان بكل احترام وتقدير، وبما يحفظ حقوقهم وكرامتهم؛ كما أن لهم دورًا إيجابيًا في تنمية المجتمعات التي يعيشون فيها وهم يساهمون في تطوير العلاقات الثنائية بين الدولتيّن.

 

و أصدرت السفارة الكويتية في القاهرة، بيانا طالبت فيه السلطات المصرية باتخاذ الإجراءات اللازمة لردع ما وصفته بالممارسات المسيئة لدولة الكويت.


وحسب وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، قالت السفارة الكويتية في القاهرة أنها تابعت باستهجان بالغ ما تم تداوله أمس الخميس من مقاطع فيديو تضمنت دعوة لحرق علم دولة الكويت.

 

وأكدت السفارة أن هذا العمل "يمثل إساءة ‏بالغة ومرفوضة لدولة الكويت ورمزها الوطني من شأنه أن ينعكس وبشكل سلبي على العلاقات الأخوية بين البلدين"

وقالت في بيانها:"هذا العمل المشين قد أثار استياء بالغ لدى الأوساط الرسمية والشعبية في دولة الكويت ومثل جرحا في وجدان شعبها".

 

وأضافت الوكالة أن السفارة "أجرت اتصالاتها بالمسؤولين في جمهورية مصر العربية ونقلت إليهم ذلك الاستياء وشجبت تلك الأعمال المرفوضة".

 

وتابعت:"دعت السفارة في هذا الصدد السلطات في مصر لاتخاذ الإجراءات اللازمة الكفيلة بردع مثل هذه الممارسات المرفوضة ومحاسبة كل من صنع وشارك وروج لهذه الإساءات ووضع حد لها لما سيؤدي إليه استمرارها من تداعيات مضرة بالعلاقات الأخوية القائمة بين البلدين الشقيقين"

Advertisements
AdvertisementS