AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مبروك عطية: كل من خرج في قتال مشروع فهو شهيد

الثلاثاء 06/أكتوبر/2020 - 11:09 م
مبروك عطية
مبروك عطية
Advertisements
محمد شحتة
قال الدكتور  مبروك عطية، الداعية الإسلامي، إن تذكر الانتصارات هو منهج إسلامي لقوله تعالى "ولقد نصركم الله ببدر  وأنتم أذلة" وسيظل يردد قول الله إلى قيام الساعة.

وأضاف عطية، في لقائه على فضائية "إم بي سي مصر"، أن الشهيد في الإسلام هو من خرج للحرب في قتال مشروع إذا دعت الضرورة للقتال. 

وأشار إلى أن النبي الكريم قال في حديثه الشريف "من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو شهيد" أي إعلان دين الله ورايته مرفوعة، كما قال النبي "من قتل دون ماله فهو شهيد ومن قتل دون عرضه فهو شهيد".

وذكر أنه لابد من التحرز في الحرب للدفاع عن النفس واستخدام الحيل والخدع للانتصار على العدو.

الدفاع عن الوطن
قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، إن حرب أكتوبر المجيدة تُجلّي دور الأزهر الشريف الديني والوطني؛ حيث كان علماؤه يبيتون مع الجنود في الخنادق يذكّرونهم بفضل الشهادة في سبيل الله دفاعًا عن الدين والوطن والعرض؛ ليعود للوطن الجريح كرامته وهيبته بين الأمم، وسيظل الأزهر في كل ميادين الجهاد يدافع عن الأمة وعقيدتها وأرضها ومقدساتها.


وكان الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشَّريف، تقدم بخالص التهنئة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهوريَّة والقائد الأعلى للقوات المسلحة، وقادة وضباط وجنود القوات المسلحة، والشعب المصري، بمناسبة الذكرى 47 لانتصارات حرب أكتوبر المجيدة.

AdvertisementS
AdvertisementS