ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وصول دفعة مرتزقة جدد لكاراباخ.. وطلب أرميني من إسرائيل

الثلاثاء 03/نوفمبر/2020 - 11:08 ص
قتال ضاري في كاراباخ
قتال ضاري في كاراباخ
Advertisements
محمد علي
ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان إن دفعة من 230 مرتزقا سوريا وصلوا أذربيجان للقتال في إقليم ناجورنو كاراباخ المتنازع عليه مع أرمينيا، وذلك من خلال الطائرات التركية التي تتولى نقلهم إلى مكان الصراع. 

وتواصل تركيا نقل المرتزقة إلى منطقة الصراع رغم التحذيرات الدولية، ورغم ما سقط من مرتزقة في هذا الصراع، والذين عادت بهم تركيا جثث إلى موطنهم.

وطالب رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، بتحقيق دولي في وجود "مرتزقة أجانب" في ناجورنو كاراباخ بعد أن قالت القوات الأرمينية في الإقليم إنها "أسرت اثنين من المرتزقة من سوريا".


ودعا رئيس الوزراء الأرميني،  إسرائيل إلى إرسال مساعدات إنسانية ليس إلى يريفان، ولكن إلى "المرتزقة في كاراباخ "، الذين، حسب قوله، يتم تسليحهم من قبل إسرائيل.

وقال رئيس الوزراء الأرمني، في مقابلة مع صحيفة "جيروزاليم بوست"، تعليقا على الاقتراح الإسرائيلي بتقديم المساعدة إلى يريفان: "أقترح أن ترسل إسرائيل التي تبيع أسلحة للمرتزقة لضرب المدنيين، المساعدات الإنسانية إلى المرتزقة والإرهابيين كاستمرار منطقي لأنشطتها".

ودعا باشينيان إسرائيل إلى التفكير فيما إذا كانت "تريد حقا أن تكون في نفس الموقع مع تركيا"، التي يتهمها باشينيان بإرسال آلاف المرتزقة السوريين إلى أذربيجان للقتال في منطقة قره باغ.

وحذر رئيس الوزراء الأرمني، خلال المقابلة الصحفية، من أن  "طموحات تركيا الإمبريالية" قد توجه قريبا إلى إسرائيل، مشيرا إلى أن مثل هذا التطور في الأحداث "مسألة وقت".


وقالت وزارة خارجية أرمينيا ، إن "الجيش الأرميني في ناجورنو كاراباخ أسر مقاتلًا سوريًا ثانيًا في مطلع الأسبوع"، مشيرة إلى أن "المقاتل من محافظة إدلب السورية". 

وتابعت: "مقاتل آخر من حماة السورية أُسر يوم الجمعة".

وقال باشينيان على فيسبوك إن ضلوع "مرتزقة أجانب" يمثل "تهديدًا ليس فحسب لأمن ناجورنو كاراباغ وأرمينيا وإنما للأمن الدولي أيضًا، وهذا الموضوع يجب أن يخضع لتحقيق دولي".


وكانت أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها "إزاء تقارير عن نقل مسلحين من سوريا وليبيا إلى ناجورنو كاراباخ لإلحاقهم بالقتال هناك".

وكشف السفير الأرميني لدى روسيا فاردان تاجانيان، أنه "تم مؤخرًا نقل حوالي 4 ألاف مقاتل من قبل تركيا من سوريا إلى أذربيجان"، في حين نفى مساعد رئيس أذربيجان خكمت جادجييف، إرسال تركيا مقاتلين من سوريا إلى بلاده.



Advertisements
Advertisements
Advertisements