ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هل تجوز قراءة القرآن عن أمي التي لا تعرف القراءة ؟

الخميس 10/ديسمبر/2020 - 01:09 م
صدى البلد
Advertisements
إيمان طلعت
هل تجوز قراءة القرآن عن أمي التي لا تعرف القراءة ؟..سؤال أجاب عنه الشيخ محمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال لقائه بالبث المباشر المذاع على صفحة دار الإفتاء المصرية عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.
 
وأجاب "وسام"، قائلًا: إنه لا يصح لكي ذلك، وعلى أمكِ ان تستمع الى القرآن، فسماع القرآن له ثوابه قال صلى الله عليه وسلم ((من استمع إلى آية من كتاب الله كانت له حسنة مضاعفة ومن تلاها كانت له نورًا يوم القيامة)).  

هل تجوز قراءة القرآن دون ستر العورة؟ الإفتاء تجيب
قالت دار الإفتاء، إنه لا يشترط ستر العورة لقراءة القرآن، ولكن يستحب للمسلم إذا قرأ القرآن أن يكون ساترًا لعورته، وأن يكون على هيئة حسنة.

واستندت في إجابتها عن سؤال: "ما حكم ستر العورة عند قراءة القرآن الكريم؟"؛ إلى قول الحكيم الترمذي قال في "نوادر الأصول في أحاديث الرسول" (3/ 253): [من حُرْمَة الْقُرْآن أَن لَا تمسه إِلَّا طَاهِرا وَأَن تَقْرَأهُ وَأَنت على طَهَارَة وَأَن تستاك وَأَن تتخلل وتطيب فَإِن هَذَا طَرِيقه وَأَن تستوي قَاعِدا إِن كنت فِي غير صَلَاة وَلَا تكون مُتكئا، وَأَن تتلبس لَهُ كَمَا تتلبس للدخول على الْأَمِير لِأَنَّك مناج وَأَن تسْتَقْبل الْقبْلَة].

وأفادت بأنه فيجوز للمرأة أن تقرأ القرآن من غير أن تضع حجابًا على رأسها؛ إذ لم يرد في الكتاب والسنة ما يأمرها بتغطية رأسها عند تلاوة القرآن، ولو غطته من باب كمال الأدب مع كتاب الله فهو أفضل، فلقراءة القرآن آداب ينبغي مراعاتها لتحصيل أكبر قدر من ثوابها منها: ستر العورة، والطهارة من الحدث الأصغر والأكبر، واستقبال القبلة، واتباع أحكام التلاوة.

دعاء ختم قراء القرآن للميت
 على مَنْ يرغب في إهداء ثواب قراءة القرآن للمتوفى أن يقول «اللهم اجعل مثل ثواب ما قرأتُ لفلان»، وثواب اجتماع الناس على قراءةِ القرآن وخَتْمِهِ يصل إلى الميت، من خلال وهبه له بـ دعاء ختم القرآن للميت، ويصل الثواب للمتوفى سواء كان ذلك حال وفاته أو بعدها، في منزله أو في المسجد، عند القبر أو غيره.

دعاء ختم القرآن للميت «اللهم اجعل مثل ثواب ما قرأتُ لفلان»، ويصل الثواب كما ذكر جمهور الفقهاء، لأن قراءة القرآن الكريم من الأعمال الصالحة التي ينتفع بها الأحياء والأموات.

هل يصل ثواب قراءة القرآن للميت 
ثواب قراءة القرآن إلى الميت يحصل بقول القارئ تلك الكلمات السبع «اللهم اجعل مثل ثواب ما قرأتُ لفلان، سواء كان ذلك حال وفاته أو بعدها، في منزله أو في المسجد، عند القبر أو غيره، وقراءةُ القرآن الكريم من أفضل العبادات التي يَتقرب بها المسلمُ إلى ربه، وقد جاء الأمر الشرعي بذلك مطلقًا، ومن المقرر في أصول الفقه أن الأمر المطلق يقتضي عموم الأمكنة والأزمنة والأحوال إلا ما جاء الشرع باستثنائه وتقييده.

هل يجوز قراءة القرآن بدون وضوء؟  .. قال الشيخ عويضة عثمان، مدير إدارة الفتوى الشفوية بدار الإفتاء، إن جمهور العلماء أجمعوا على أنه لا يمس المصحف إلا من كان طاهرًا، لافتًا إلى وله تعالى: (لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ(79) الواقعة.

وأضاف«عويضة»عبر فيديو بثته دار الإفتاء على يوتيوب، ردًا على سؤال: هل يجوز قراءة القرآن بدون وضوء ؟ أن هناك رأيًا يقول بجواز القراءة بدون وضوء، مؤكدًا أن الأَولى اتباع رأي الجمهور وعدم قراءة القرآن من المصحف بدون وضوء.

حكم قراءة القرآن بدون وضوء من المصحف
قال الدكتور محمود شلبي، مدير إدارة الفتاوى الهاتفية بدار الإفتاء، إنه لا يجوز قراءة القرآن بدون وضوء من المصحف، لأن مس المس يشترط له الطهارة، لقوله تعالى: «لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ» (الواقعة:79)، والآية -وإن فسرها كثير من الصحابة بأن المقصود بالمطهرين فيها الملائكة- إلا أن تخصيص ذكر وصف «المطهرين» دليل على أن هذا هو شأن المصحف الكريم، ألا يمسه إلا من اتصف بالطهارة.

وأضاف «شلبي»، في إجابته عن سؤال: «ما حكم القراءة من المصحف بدون وضوء؟»، أنه يؤكد ذلك الحديث الصحيح الذي يرويه الإمام مالك في "الموطأ"، عن عبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حَزم: أن في الكتاب الذي كتبه رسول الله صلى الله عليه وسلم لعمرو بن حزم: «ألا يمس القرآن إلا طاهر».

حكم قراءة القرآن بدون وضوء
وأشار إلى أن قراءة القرآن بغير وضوء بدون مس المصحف جائز شرعا، فيجوز أن تردد آيات من القرآن وأنت تسير في الشارع على غير وضوء، وأنت تقرأ من الهاتف المحمول على غير وضوء، لافتًا إلى أن الرسول -صلى الله عليه وسلم- كان يقرأ القرآن على كل حال إلا إذا كان جنبًا فلا يمس المصحف حتى يطهر.

هل يجوز قراءة القران بدون وضوء من الهاتف
ونوه بأن الإمساك بالهاتف المحمول لقراءة القرآن منه على غير وضوء جائز، لأنه ليس مصحفًا كما قال العلماء، وأن المصحف الحقيقي هو الذي لا يجوز مسه إلا المطهرون.


حكم مس غير المسلم للمصحف
قال الدكتور محمد عبدالسميع، مدير إدارة الفروع الفقهية بدار الإفتاء، إن المصحف كتاب الله الذي لا يجوز لأحد أن يمسه إلا إذا كان طاهرًا من الحدث الأصغر والأكبر.

وأوضح «عبدالسميع» عبر فيديو بثته دار الإفتاء على قناتها الرسمية على يوتيوب، ردًا على سؤال: ما حكم مس غير المسلم للمصحف؟ أن للمصحف أحكامًا خاصة تختلف عن غيره من الكتب، مؤكدًا أن جمهور الفقهاء اتفقوا على أن غير المسلم لا يجوز له أن يمس المصحف، مستشهدًا بقول الله تعالى: «لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ(79)» الواقعة.

وأضاف أن المسلم لا يجوز له أن يمس المصحف إلا إذا كان طاهرًا طهارة كاملة من الحدثين الأكبر (الجنابة والحيض) والأصغر (الذي يستلزم الوضوء)، مشيرًا إلى أن غير المسلم ليس لديه هذه الأحكام في شريعته ومن هنا جاء اتفاق الجمهور على حرمة مس غير المسلم للمصحف.

وتابع أن الكافر إن كان في مسه للمصحف فائدة وغاية، فقد أجاز الإمام محمد بن الحسن من (كبار تلاميذ الإمام أبي حنيفة) أن يمس غير المسلم المصحف إذا كان بغرض تعلم أحكام الإسلام والقرآن، بشرط أن يغتسل قبل أن يمسه.

واستشهد بقصة إسلام الفاروق عمر بن الخطاب الشهيرة؛ حينما دخل على أخته وزوجها بعد ان أسلما وهما يقرآن القرآن، لافتًا إلى أن عمر الفاروق لما سمع القرآن وهو كافر، وأراد أن يمس الصحف من القرآن التي كانت مع أخته وزوجها؛ منعته إلا أن يغتسل.

وأردف أن ظاهر النصوص على أن مس المصحف للكافر لا يجوز إلا بعد أن يغتسل، يدل على أنه كان منتشرًا بين الصحابة وخير القرون.
Advertisements
Advertisements