ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بداية سلسلة من الكوارث.. انهيار جليدي في الهند وفقدان 170 شخصا

الخميس 11/فبراير/2021 - 09:18 م
انفجار جليدي مفاجئ
انفجار جليدي مفاجئ
Advertisements
أماني إبراهيم
تسبب الانفجار الجليدي المفاجئ في جبال الهيمالايا الهندية في كارثة كان من المتوقع حدوثها، حيث تسببت في فيضانات مفاجئة تضررت بسببها البلاد.

ووفقا لمجلة ساينس أليرت العلمية، حذر الخبراء أنه من المرجح أن تتكرر هذه الكارثة في منطقة أخرى بسبب تغير المناخ وتطوير البنية التحتية، خاصة أن آسيا تعد موطنا لبعض من أكبر الممرات المائية في العالم، من نهر الجانج وسندوس في الهند إلى نهر اليانجتسي وميكونج في الصين، والذي يمتد لآلاف الكيلومترات.

ويتسبب ارتفاع درجات الحرارة في تقلص الأنهار الجليدية التي تغذي الأنهار، مما يهدد إمدادات المياه ويزيد أيضًا من فرص الانهيارات الأرضية والفيضانات، بينما يلقي النقاد باللوم على بناء السدود والتلوث في إتلاف النظم البيئية.

وقال هيمانشو ثاكار من شبكة جنوب آسيا للسدود والأنهار: "الأنهار معرضة حقا لخطر مشاريع التنمية وإلقاء النفايات الصلبة والسائلة وتعدين الرمال واستخراج الأحجار.. وتغير المناخ عملية طويلة الأجل بدأت آثارها تحدث بالفعل". 

وتعد الأنهار معرضة لتهديد أكبر، خاصة أن الكارثة في الهند كانت ناجمة عن انفجار جليدي أثر على جدار سد للمياه سقط في وادي في ولاية أوتارانتشال ، ودمر الجسور والطرق وضرب محطتين لتوليد الطاقة الكهرومائية.

وتسبب هذا الحادث في قتل العشرات وفقد أكثر من 170 آخرين بعد الحادث الذي وقع في نهر داليجانجا، الذي يصب في نهر الجانج.

ولم يتضح بعد ما الذي أضر بالنهر الجليدي وتسبب في وقوع الحادث، ولكن هناك شكوك في أن إنشاء مشاريع الطاقة المائية، في منطقة نشطة زلزاليًا، وقال هيمانشو: "هذه المنطقة معرضة للانهيارات فهي غير مناسبة لهذا النوع من تطوير الطاقة الكهرومائية".
Advertisements
Advertisements
Advertisements