الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

ليس بالأفيشات والتترات تحيا البطلات !

ينطلق اليوم موسم الدراما الأهم، بعض عناوينه تبشر بالخير  أننا سنشاهد عدد لا بأس به من الأعمال الجيدة، الموسم كبير إنتاجيا ومليء بالنجوم والصناع المتميزين خلف الكاميرا أيضا، وهو ما نتمناه.
هذا الموسم تطغى أعمال الأبطال على البطلات ويظهر لأول مرة ثنائيات النجوم في أكثر من عمل نسل الأغراب، الاختيار٢، ملوك الجدعنه، ونتمنى أن تكون تلك البداية لتعاون مستمر كل عام بين أكثر من بطل وبطلة.
لكن اللافت والمزعج في نفس التوقيت أن مشاكل كواليس بعض الأعمال طغت على بدايات الحلقات، حيث امتلأت السوشيال ميديا بالتراشق بين أبطال وبطلات أكثر من عمل ! لا أعرف كيف يقف هؤلاء الممثلين أمام بعضهم لتأدية المشاهد ! هل متوقع ان تكون الأعمال جيدة في تلك الظروف ! الأمور في إنتاج الدراما سيئة جدا على جميع المستويات ولكن الأسوأ ظهور أبطال وبطلات بناء على أمور غير طبيعية كانت الموهبة هي الفيصل مع رغبة الجمهور الذي يشير على ممثل او ممثلة ويمنحهم النجومية " بفعل الجمهور" لكن ان تكون او تكوني بطلة لأسباب إنتاجية خاصة ! بالطبع ذلك لن يدوم والجمهور هنا يكون رده ونقده قاس جدا على تلك الأسماء ! للأسف الفكر المحدود لهؤلاء الممثلين يجعلهم يريدون أن يتصدروا الأفيشات والتترات ويتحكمون في كل شيء! وأقول لهم ليس بالأفيشات بالتترات تحيا البطلات ! كثيرين تم إنتاج أعمال لهم وامتلأت الشوارع بصورهم ولكن ذهبوا طي النسيان، ويبقى فقط النجوم بفعل الجمهور.
بالمناسبة معظم من يردن تصدر الأعمال من بطلات لم ينجحن سوى في دور البطولة الثانية بجوار بطل او بطلة! لماذا العناد وتصدر البطولة منفردة !؟ 
بعيدا عن المشاكل التنوع الكبير في دراما هذا العام أمر جيد ويرضي جميع الأذواق ، سواء الدراما الصعيدية او الشعبية او الاجتماعية المعاصرة وتظهر أيضا أعمال درامية وطنية تتحدث عن فترات معاصرة "عصيبة" مرت على مصر  ما بين 2011 _ 2020 وهما مسلسلي هجمة مرتدة والاختيار2  ، سيكشف خلالهما عن أسرار أمنية ستكون مفاجأة للجمهور.

رسائل :

_ خلي بالك من زيزي دراما اجتماعية كوميدية مختلفة وبداية جيدة.
_ نجاح أغاني المهرجانات في مسلسل مرة ليس معناه نجاحه  100 مرة !
_ الأسود والتماسيح تشارك بقوة في الدراما أخشى أن يطلب الصغار من أهاليهم تربيتها في المنازل!
_ لحم غزال بداية مثيرة ومشوقة!
_ لفت نظري مستوى التمثيل الجيد في برومو القاهرة كابول ولعبة نيوتن وقصر النيل وهم أعمال " بطولات جماعية" وأيضا نجيب زاهي زركش.