الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

دعاء الوضوء..يريح القلب ويساعد على هدوء النفس

دعاء الوضوء..يريح
دعاء الوضوء..يريح القلب ويساعد على هدوء النفس

دعاء الوضوء..يقوم المسلم قبل كل صلاة بالوضوء، وكما اعتادنا لكل شيء دعاء، لذا يجب أن نعرف دعاء الوضوء، والدعاء بعد الوضوء، والدعاء في الحمام، ودعاء النبي في الوضوء.

 

دعاء أثناء الوضوء

 

اللهم بَيِّض وجهي يوم تبيَض وجوهٌ وتسود وجوهٌ.

-عند غسل اليد اليمنى : للهم أعطني كتابي بيميني وحاسبني حساباً يسيراً.

-عند غسل اليسرى : اللهم لا تعطني كتابي بشمالي ولا من وراء ظهري 

- وعند مسح الرأس: اللهم حرم شعري وبشري على النار، وروي:اللهم احفظ رأسي وما حوى وبطني وما وعى.

- وعند مسح الأذنين اللهم اجعلني من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه.

-وعند غسل الرجلين اللهم ثبت قدمي علـى الـصراط يوم تزل فيه الأقدام.

دعاء الوضوء وفيه يستحب أن يقول في أول الوضوء : بسم الله الرحمن الرحيم ، وإن ترك التسمية في أول الوضوء قالها في أثنائه قال بعض أصحابنا عن دعاء الوضوء : يستحب للمتوضئ أن يقول في ابتداء وضوئه بعد التسمية  : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله ، وهذا الذي قاله لا بأس به، إلا أنه لا أصل له من جهة السنة ويقال بعد الفراغ من الوضوء : « أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله ، اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين ، سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت ، أستغفرك وأتوب إليك ».

 

الدعاء بعد الوضوء مستجاب 

 

يقال بعد الفراغ من الوضوء : « أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين ، سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت ، أستغفرك وأتوب إليك ».

 روي عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « من توضأ فقال : "أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل من أيها شاء".
-(اللهم اجعلني من التوابين، واجعلني من المتطهرين).

- (سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك).

 

دعاء الوضوء في الحمام 

 

الوضوء في الحمام ليس مكروها وكراهته كانت لصورة الحمام قديما والتي كانت لقضاء الحاجة والوضوء معا فيخشى أن يمس الإنسان نجاسة أثناء الوضوء، أما الآن فالحمامات أصبحت تبنى على أعلى مستوى ولا توجد فيها نجاسة ومكان قضاء الحاجة محكم ولا يتأثر به من حوله.

من أراد الوضوء في الحمام فله أن يبسمل قبل دخول الحمام، علما بأن البسملة في الوضوء سنة وليس فرضا.

لا يجوز ذكر الله تعالى في مكان مجمعًا للنجاسة، وبما أن الحمام الحديث الموجود في عصرنا الحاضر ليس مجمعًا للنجاسة، لذا يجوز الوضوء في الحمام والتسمية عند بداية الوضوء، والشهادة في آخر الوضوء، بقول «اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين»، مشيرًا إلى أن كل هذا مباح في الصورة الحديثة لما يسميه الناس بالحمام.

 

دعاء النبي في الوضوء 

 

قال مجمع البحوث الإسلامية، إن ورد عن السلف الصالح، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، كان حريصًا على ترديد 3 أدعية عند الوضوء.

 

أوضح «البحوث الإسلامية» عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- أرشدنا إلى كل ما فيه خير لنا، فلنا فيه أسوة حسنة، مشيرًا إلى أنه كان يداوم على الدعاء بـ 3 أمور عند الوضوء، وهي: « اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي ذَنْبِي، وَوَسِّعْ لِي فِي دَارِي، وَبَارِكْ لِي فِي رِزْقِي».

 

واستشهد بما رواه النسائي في سننه الكبرى، أن أبو موسى -رضي الله عنه، قال أتيت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهو يتوضأ فسمعته يدعو يقول: «اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي ذَنْبِي، وَوَسِّعْ لِي فِي دَارِي، وَبَارِكْ لِي فِي رِزْقِي»، قال: فقلت: يا نبي الله لقد سمعتك تدعو بكذا وكذا، قال: «وهل تركن من شيء».