Advertisements
Advertisements

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
Advertisements
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

كفارة إفطار الحامل في رمضان.. دار الإفتاء تجيب

الأربعاء 09/أكتوبر/2019 - 06:30 م
كفارة افطار المراة
كفارة افطار المراة الحامل
Advertisements
محمود ضاحي
ورد سؤال للشيخ أحمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء من سائل يقول :"ما هى كفارة إفطار الحامل فى شهر رمضان؟".

أجاب أمين الفتوى عبر البث المباشر على الصفحة الرسمية :"الكفارة أن تقضى هذه الأيام بعد الولادة وانتهاء فترة النفاس والرضاعة".

وأكد أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، ضرورة أن تحسب المرأة الحامل الأيام التى تفطرها فى شهر رمضان وتسجلها، حتى إذا ما جاء وقت الصيام تتذكر ما عليها ولتسرع فى ذلك.

ووجهت إحدى السيدات، سؤالا لدار الإفتاء المصرية، عن حكم أخذ المرأة من مال زوجها بدون علمه، تقول فيه "هل يجوز أن آخذ من مال زوجي بغير علمه بغير الادخار؟.

وأجاب الشيخ عبدالله العجمي، أمين الفتوى، على حكم أخذ المرأة من مال زوجها دون علمه، بأن الأصل أنه لا يجوز للمرأة أن تأخذ من مال زوجها دون علمه إلا إذا كان الرجل شحيحا لا ينفق على بيته.

حكم أخذ المرأة مالا دون علم زوجها
إذا كان الزوج لا يقوم بالواجب فلها أن تأخذى من ماله بالمعروف ما يكفيها وما يكفي أولادها، ففي الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها أن هند بنت عتبة بن ربيعة زوجة أبي سفيان بن حرب، اشتكت للنبي بعد فتح مكة وقالت: «يا رسول الله! إن أبا سفيان رجل شحيح لا يعطيني ما يكفيني ويكفي بني إلا ما أخذته من ماله بغير علمه فهل لي ذلك؟ فقال: «خذي من ماله بالمعروف ما يكفيك ويكفي بنيك» يعني: ولو لم يعلم.

وأشار الى أنه إذا كان الزوج بخيلًا أو لا يبالي فللزوجة أن تأخذ من ماله بغير علمه ما يكفيها ويكفي أولادها بالمعروف، وهذا لا حرج فيه.

حكم نفقة الزوج على زوجته
يجب على الزوج أن ينفق على زوجته وعلى متطلبات منزلهما مهما كان وضعه المالى ومهما كانت الزوجة غنية أو فقيرة.

حكم أخذ المرأة معاش زوجها بعد زواجها من غيره
المرأة التى مات عنها زوجها ثم تزوجت مرة أخرى .. ففى هذه الحالة مادامت فى كفالة رجل بعقد رسمي فإنها لا تأخذ معاش زوجها الذى توفى لأنها أصبحت مسئولة من شخص آخر، فإذا تزوجت المرأة بعد وفاة زوجها فليس لها حق في أن تأخذ معاش زوجها المتوفى وإذا كانت الجهة المانحة للمعاش تشترط لاستحقاقها له أن تكون غير متزوجة، ولكنها جهلت هذا الحكم فمن الخطأ أن تأخذ هذا المال.

حكم صدقة المرأة من مال زوجها دون علمه
الأصل في صدقة المرأة من مال زوجها؛ أن تكون بإذنه وعلمه، واستئذان الزوج وإعلامه بالصدقة تصح حتى ولو كانت عامة ومرة واحدة، موضحًا أنها قد تقول له: هل تسمح لي بالتصدق من مصروف البيت؟ فإن أذن لها جاز، وإلا فلا.
Advertisements
Advertisements