AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مسئول إسرائيلي: سنضرب غزة عاجلًا أو آجلًا

الثلاثاء 10/ديسمبر/2019 - 09:25 ص
غارة إسرائيلية
غارة إسرائيلية
Advertisements
محمد علي
توعد مسئول أمني إسرائيلي، نظرائه الفلسطينيين بعملية عسكرية واسعة النطاق على قطاع غزة، لا لشيء بحسبه إلا لتعزيز الردع، ومطالبة حركة حماس بالتعامل بفعالية مع المنظمات الصغيرة، وفق ما أفادت به وسائل إعلام فلسطينية.

وقال المصدر الأمني الإسرائيلي، إنه لن يكون هناك خيار سوى الشروع في عملية لتعزيز الردع بضرب غزة؛ لأنه و"بالنظر إلى التصعيد في الجنوب وفي ظل الأزمة السياسية، سيتعين على الطبقة السياسية قريبًا أن تقرر ما إذا كانت ستزيد من وتيرة الرد العسكري على حماس أو منحها مزايا اقتصادية لقطاع غزة، في ظل استمرار شن هجمات صاروخية".

وأضاف المصدر العسكري الذي لم يكشف عن هويته، أن المستوى السياسي يواجه الآن تعقيدا من سؤال: هل نشن عملية واسعة النطاق، أو السعي إلى ترتيبات طويلة الأجل".

وتقدر مؤسسة الأمن الإسرائيلية، بحسب موقع (واللا) العبري، أن حماس تسعى إلى ترتيبات طويلة الأمد مع إسرائيل ولا تريد اشتباكًا عسكريًا مع الجيش الإسرائيلي.

قال المسئول الأمني: بالتالي فإن حماس أيضًا لم تنضم إلى القتال أثناء عملية “الحزام الأسود”، لكن في الوضع الحالي، فإن المستوى السياسي ليس مستعدًا لقبول إطلاق الصواريخ.

وأشار الموقع العبري إلى أن قادة الأمن في إسرائيل تقدموا بعدة مقترحات لتهدئة قطاع غزة، منها “بناء مناطق صناعية مشتركة، خط الجهد العالي من شأنه أن يحسن بشكل كبير ساعات الكهرباء في قطاع غزة بأكمله، وزيادة من مساحة الصيد، وتصدير البضائع ومغادرة العمال للعمل في إسرائيل”، منوها إلى أن “كل ذلك يخضع لالتزام حماس بالهدوء الكامل. وكل هذا، خطوة على الطريق لعملية ترتيبات طويلة الأجل”.

Advertisements
AdvertisementS