AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ثراء جبيل: العلاقات الحميمية تظهر جوانب بعض الشخصيات الدرامية.. وهنالك أعمال تحتاج إلى الفجاجة

الإثنين 18/مايو/2020 - 08:15 م
ثراء جبيل
ثراء جبيل
Advertisements
آيه عاطف
قالت الفنانة ثراء جبيل، لقد تربينا منذ الصغر على أفلام بها مشاهد حميمة بين البطل والبطلة تعبر عن الحب، وهذا الأمر طبيعي جدًا لأننا نقدم فنًا يشبه الحياة.. فكيف لنا أن نقدم فيلمًا لا يحتوي على لمسة يد أو قُبلة إذا استدعى العمل وجودها؟ ..هذا بجانب أننا نكن لنجوم الزمن الجميل كل الاحترام ولا أحد يرى أنهم أشخاص عديمو الأخلاق بل إننا نراهم عمالقة، لأنهم قدموا الفن بالشكل الحقيقي حتى وإن تطلب العمل وجود مشاهد جريئة".

وأضافت  ثراء جبيل في تصريح لـ "صدى البلد" :"إنني أرى أن قصص الحب الجميلة تعطي طاقة جيدة للحياة، وفكرة عدم وجود مشاهد الحب في السينما فكرة مؤذية جدًا، تولد الكبت لدى الأجيال المقبلة، ولا أقصد اللمس فقط بين الأزواج أو الحبيبة بل اللمس بشكل عام بين البشر، فهو تعبير عن الحب".

اقرأ أيضًا:

و تابعت ثراء جبيل:"وفي الكثير من الأحيان العلاقات الحميمية تبين جوانب في الشخصية، فهي مرآة لها، فإذا كانت القصة تحتاج إلى إظهار هذه العلاقة، لابد وأن تكون متواجدة داخل العمل الدرامي، فهنالك العديد من الأعمال التي تحتاج إلى الفجاجة، لذا الأمر يعتمد على كل قصة على حدة، كما أنه على الجانب الآخر هناك العديد من المخرجين الذين أشاروا للمشاهد دون عرضها ولم نشعر أن هناك شيئًا ينقص العمل".

بينما إختتمت حديثها :"السينما الإيرانية مثلا خالية تمامًا من المشاهد الجنسية لكن هناك فن في إيصال الفكرة، أنا ضد إقحام المشاهد الجرئية في العمل دون داعٍ، فهذا يؤذي عين المشاهد أيضًا، أنا مع وجودها إذا استدعى العمل ذلك".
Advertisements
AdvertisementS