AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

روشتة نجاح التعليم الإلكتروني.. توفير أجهزة تابلت أو حاسب آلى وجدول بمواعيد المحاضرات.. وأستاذ جامعي: أعضاء هيئة التدريس في حاجة للتأهيل

الأربعاء 20/مايو/2020 - 03:59 م
جامعة القاهرة - صورة
جامعة القاهرة - صورة أرشيفية
Advertisements
عبد الله علي
  • روشتة تطوير آليات التعليم الأونلاين
  • يجب أن يتم توفير تابلت أو جهاز لاب توب حتى نستطيع أن نتعلم أونلاين
  • تأهيل الأساتذة على البرامج المنصات التعليمية خاصة الكبار منهم
  • تحميل المواد الدراسية بمواعيد محددة مدعمة بالشرح بالصوت والصورة



تتجه الدولة ممثلة في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي إلى الاعتماد على نظام التعليم الإلكتروني عن بعد خلال الفترة القادمة في ظل الإجراءات الاحترازية لتفشي فيروس كورونا، ولكى ينجح نظام التعليم الأونلاين لا بد من الاستماع إلى وجهات نظر الطلاب.



 يستطلع "صدى البلد" في هذا التقرير آراء الطلاب في كيفية تطوير آليات التعليم الأونلاين. 


قال محمد أحمد، الطالب الفرقة الثانية بكلية التجارة جامعة بني سويف، إنه في حالة استمرار عملية التعليم الإلكتروني عن بعد، فيجب على الجامعات أن توفي أجهزة لاب توب أو تابلت للطلاب كي يتمكنوا من الدراسة بشكل جيد.


اقرأ أيضا| كواشف حرارة على البوابات وارتداء الكمامات.. هكذا استعدت جامعة القاهرة لامتحانات الفرق النهائية

وأضاف أحمد، لـ"صدى البلد"، أنه كان من المطالبين بإلغاء امتحانات الفصل الدراسي الثاني، واستبداله ببحث، وذلك لأنه لا يمتلك الأدوات التي تجعله يذاكر مواده الدراسية عبر جهاز الموبايل، في ظل ضعف شبكة الإنترنت.


وأِشار الطالب بكلية التجارة جامعة بني سويف إلى أن عودة الدراسة في ظل ظروف تفشي فيروس كورونا أمر صعب، ولا يمكن المقارنة بدول العالم لأن الإمكانيات لا تسمح بذلك، مع وجود أعداد كبيرة في الجامعات المصرية.


في السياق نفسه، قال أحمد عبد السلام، الطالب بالفرقة الثالثة بكلية الطب البيطري بجامعة القاهرة، إنه إذا استمر التعليم الإلكتروني عن بعد، لا بد أن يكون هناك بعض النظام عن ما حدث خلال الترم الثاني السابق.


وطالب عبد السلام، لـ"صدى البلد"، بأن ترفع المحاضرات على موقع الكلية ومعها الشرح في جدول ومواعيد ثابتة محددة من أول الترم الدراسي، لافتًا إلى أن بعض الدكاترة كانوا يرفعون جميع المواد الدراسية مرة واحدة على موقع الكلية بدون شرح الترم السابق.


اقرأ أيضا| رئيس جامعة عين شمس يوضح خطة التعامل مع طلاب الفرق النهائية

وأشار الطالب بكلية الطب البيطري بجامعة القاهرة، إلى أن تحميل المواد بواسطة تطبيق PDF مناسب ومعه شرح أستاذ المادة العلمية بصيغة الـ MP3، موضحا أنه بالنسبة للمواد العملية يفضل تحميل التدريب على فيديوهات، وحضور محاضرات من الكلية مع أخذ الاحتياطات اللازمة.


في السياق ذاته، قال عمر فتحي، الطالب بالفرقة الثالثة كلية الزراعة جامعة القاهرة، إنه يجب على الدولة أن توفر شبكة إنترنت قوية للطلاب، موضحا أن استمرار التعليم الإلكتروني عن بعد يكلف الطلاب ماديا الكثير مع ضعف الإمكانيات.



وأَضاف فتحي، لـ"صدى البلد"، أنه يجب أن يكون هناك شرح جيد للمواد موثق من قبل الجامعة بكيفية الاستخدام والتعامل مع البرامج المخصصة لشرح المقررات الدراسية، مع شرح مختصر للمحاضرة، لافتًا إلى أنه يفضل أن يكون بصيغة الفيديو حتى يتمكن من سماع ومشاهدة أستاذ المادة وتوصيل المعلومة بشكل أفضل.


من جانبها، قالت الدكتورة رحاب صقر، الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن من أهم عمليات تطوير آليات التعليم الإلكتروني عن بعد، هو تأهيل الأساتذة على كيفية استخدام تلك البرامج الخاصة بشرح المواد، لافتة إلى أن الجيل الكبير من الأساتذة وجدوا أنفسهم مضطرين للتعامل مع تلك المواقع للمرة الأولى.



وأضافت الدكتورة رحاب صقر، لـ"صدى البلد"، أن أغلب الجامعات اعتمدت على النسخ المجانية من برامج الفيديو كونفرانس مثل زووم وغيرها، ولم تشتر حقوق الأصلية منها، وهو ما أدى إلى أن تكون النسخة رديئة وضعيفة في توصيل المعلومات إلى الطلاب.


وأشارت الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، إلى أنه بالنسبة للمواد العملية، سيكون من خلال المحاضرات بالفيديو والبث المباشر، يحضر أستاذ المادة إلى الورشة أو المعمل، وسيكون تفاعل الطلاب أونلاين معه، أو تقسيم عدد الطلاب وحضورة المحاضرات في المدرج مع أخذ الاحتياطات اللازمة. 

 

Advertisements
AdvertisementS