AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بدون شك.. علامات تؤكد حدوث الحمل

الإثنين 27/يوليه/2020 - 10:58 م
علامات تؤكد حدوث
علامات تؤكد حدوث الحمل
Advertisements
آية التيجي
لا تفرق الكثير من النساء بين الدم الذي ينزل في بداية حدوث الحمل، وبين دورة دم الطمث الشهرية، والذي يحدث نتيجة نزول بطانة الرحم الداخلية مع بعض الافرازات من المهبل في حال عدم تلقيح البويضة.

وعلق الدكتور أحمد عاصم الملا استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية وعلاج العقم، أن هناك فرقا كبيرا بين الدم الذي ينزل في بداية حدوث الحمل وبين دورة الطمث الشهرية، حيث إن دورة الطمث عادة ما يصاحبها آلام تتراوح بين متوسطة إلى شديدة بسبب إفراز هرمون بروستاجلاندين.

إقرأ ايضا | وسيلة آمنة لمنع الحمل على المدى الطويل.. تعرفي عليها

وأشار الملا في منشور له عبر حسابه الرسمي على الفيس بوك، إلى أنه ينبغي ألا تكون آلام الدورة الشهرية مؤرقة، لأنها قد تحدث نتيجة وجود أورام ليفية في الرحم أو بطانة رحم مهاجرة.

وأضاف الملا، إلى أن نزيف بداية حدوث الحمل يحدث بسبب انغراس البويضة الملقحة في جدار الرحم، ولا يسبب آلام شديدة، وغالبا ما يكون متقطع على شكل بقع وردية أو بنية تظهر لمدة يومين أو أربعة أيام على الأكثر.

واكد الملا،  أن كمية الدم الذي ينزل في بداية حدوث الحمل يكون بكميات قليلة جدا، وتكون بشكل غير مستمر، والآلام المصاحبة لها تكاد تكون خفيفة للغاية، لذا يمكن ان لا تشعر بها السيدات.

وتابع الملا في منشوره، أن نزول الدم بعد عمليات الحقن المجهري ليس علامة على حدوث الحمل، إلا أن العلامة المؤكدة لتوضيح الفرق بين دم الدورة ودم الحمل بعد عملية الحقن المجهري، وهو إجراء اختبار الحمل في اليوم الـ14 من إجراء العملية.

وأوضح الملا، أنه في حالة حدوث الحمل الطبيعي فإن اختيار الحمل يجب ان تقوم به السيدة  بعد تأخير دورة الطمث الشهرية بأسبوع أو أكثر، إن لم تكن دورة الطمث الشهرية لها غير منتظمة.
Advertisements
AdvertisementS