AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بهاشتاج مصر كسبانة.. القومى للمرأة يتابع الانتخابات ويتلقى الشكاوى.. مايا مرسى: المرأة تكتب تاريخا جديدا

الأربعاء 12/أغسطس/2020 - 04:01 م
المجلس القومى للمرأة
المجلس القومى للمرأة
Advertisements
أمل مجدى
  • مايا مرسى: المرأة تكتب تاريخًا جديدا
  • إيزيس محمود: تلقى المجلس شكاوى من بعض المرشحات بالتأثير على إرادة الناخبات 
  • أمل عبد المنعم: غرفة العمليات تلقت 106 شكاوى


تابع المجلس القومي للمرأة، سير العملية الانتخابية خلال اليوم الأول من انتخابات مجلس الشيوخ، بالتزامن مع انطلاق اليوم الثاني لانتخابات مجلس الشيوخ ٢٠٢٠ أمس، الثلاثاء، ١١ أغسطس، من خلال فريق متابعيه الميدانيين المنتشرين على مستوى محافظات الجمهورية، وغرفة عمليات المجلس.


وقالت الدكتورة مايا مرسى، رئيسة المجلس القومى للمرأة، خلال الإدلاء بصوتها فى انتخابات مجلس الشيوخ، إن المرأة المصرية اليوم تكتب تاريخا جديدا.


وأضافت أن المرأة الفترة الماضية  تقوم بيديها ببناء مصر كأنها بيت وتمنت أن تستكمل مصر كل الخطوات على خير.


وأشادت رئيسة المجلس القومى للمرأة بمجهود وتنظيم الهيئة الوطنية للإنتخابات، ولفتت إلى أن المجلس يتابع عملية التصويت فى جميع المحافظات ومن الملاحظ الحرص على الإجراءات الإحترازية والتعقيم فى كل اللجان.


وأكدت أنها لم تتوقع أن يكون التنسيق والمتابعة بهذا الارتفاع، وطالبت المرأة المصرية كعادتها بالتمثيل المشرف والإدلاء بصوتها فى هذه الخطوة الجديدة.


كما استقبلت الدكتورة مايا مرسي، رئيسة المجلس القومي للمرأة، وفد بعثة جامعة الدول العربية والمسئولة عن متابعة إجراءات عملية انتخابات مجلس الشيوخ 2020، بهدف التعرف على جهود المجلس خلال العملية الانتخابية.


ضم الوفد السفير أحمد رشيد خطابي، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية ورئيس البعثة، وهادية صبري، مدير إدارة الانتخابات، وأحمد أمين، من إدارة الانتخابات.


وأشادت الدكتورة مايا مرسي، خلال اللقاء، بالإجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية لخروج الانتخابات بهذه الصورة المشرفة سواء من ناحية الإجراءات الأمنية أو الاحترازية أو التنظيمية بشكل عام، والتي هدفت إلى تسهيل وتيسير العملية الانتخابية على المواطنين، والتي لاحظتها خلال الإدلاء بصوتها اليوم، مشيرة إلى أن مصر هي الفائز في هذه الانتخابات.


وأعربت عن سعادتها البالغة بمنافسة المرأة المصرية في انتخابات الشيوخ على 91 مقعدا فرديا، وهو أمر مشرف للمرأة المصرية التي لم تخش من المنافسة أو من نتيجة الانتخابات، وشاركت على مقاعد الفردي لتثبت نفسها.


وأوضحت أنه وفقا لقانون مجلس الشيوخ فإنه يخصص للمرأة ما لا يقل عن 10% من إجمالي عدد المقاعد في المجلس، كما يقوم الرئيس بتخصيص (10%) من المقاعد على الأقل التي يقوم بتعيينها في المجلس للمرأة.


وأكدت الدكتورة مايا مرسي أن فروع المجلس بالمحافظات قامت بدور كبير في توعية السيدات بأهمية النزول والإدلاء بصوتهن في العملية الانتخابية وتوعية أفراد أسرتها بأهمية المشاركة، ونجحت في الوصول إلى ما يقرب من 900 ألف فرد بجميع المحافظات من خلال حملة "صوتك لمصر بكرة مجلس الشيوخ 2020" التي أطلقها المجلس 27 يوليو الماضي، مشيرة في هذا الصدد إلى أن فروع المجلس تمتلك خبرة كبيرة في التوعية والدور الكبير الذي قامت به خلال الاستحقاقات السياسية الماضية.


وأشادت الدكتورة مايا مرسي بمشاركة السيدات في العملية الانتخابية في جميع الاستحقاقات السياسية السابقة قائلة "سيدات مصر تكتبن حاليا التاريخ للأجيال القادمة لدورهن المهم في رسم خريطة الديمقراطية لمصر، وإن المشاركة في الانتخابات أصبحت جزء لا يتجزء من واجبهن الوطني".


من جانبه، أشاد السفير أحمد رشيد خطابي، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية ورئيس البعثة، بالتنظيم المحكم للعملية الانتخابية والإجراءات والتدابير الاحترازية المتخذة، وهو ما تمت ملاحظته خلال متابعة بعثة جامعة الدول العربية للانتخابات في جميع محافظات الجمهورية.


كما أشاد بالدور الكبير والمهم الذي يقوم به المجلس القومي للمرأة في توعية السيدات والأهالي من خلال حملات طرق الأبواب التي تتم في جميع المحافظات، والذي كان لها أثر كبير في مشاركة السيدات خلال الاستحقاقات الدستورية السابقة، مؤكدا أنه جهد متميز وقيمة مضافة للمجلس.


وقال إن المرأة المصرية كانت دائما رائدة في العالم العربي، وكان لها دور وأثر كبير على وضع المرأة العربية أمثال هدى شعراوي وحكمت أبو زيد وغيرهن الكثير، مؤكدا أن تخصيص كوتة للمرأة في المجالس النيابية ودعم المرأة أمر غاية في الأهمية.


وأكدت إيزيس محمود، مدير عام التدريب والتوعية ومسئولة فريق المتابعين، أن المجلس تلقى على مدار اليوم الأول للانتخابات عددًا من الملاحظات من فرق المتابعين أثناء جولاتهم الميدانية، حيث تم رصد توافد السيدات على المقار الانتخابية قبل مواعيد فتح اللجان متحديات بذلك حرارة الجو وملتزمات بالإجراءات الاحترازية الصحية، مع وجود عدد كبير من المتطوعات لتوزيع الكمامات والمواد المطهرة.


وقالت: "كما لاحظ فريق المتابعين زيادة توافد السيدات على مقار اللجان الانتخابية منذ الساعة ١١ صباحًا، ثم خفت مشاركتهن ظهرًا لتعود مرة أخرى عصرًا بأعداد أكثر كثافة، وذلك بسبب حرارة الجو".
 

وأضافت أيزيس محمود أن المجلس تلقى أيضًا ملاحظات بعدم توافر وسائل إتاحة لذوي الإعاقة ببعض اللجان، وتم إبلاغ غرفة عمليات الهيئة الوطنية للانتخابات على الفور، كما تلقى المجلس شكاوى من بعض المرشحات بخصوص محاولات البعض التأثير على إرادة الناخبات بتوزيع أوراق مطبوعة تضم أسماء بعض المرشحين على المقاعد الفردية، وعلى الفور تم نقل شكواهن إلى غرفة عمليات الهيئة الوطنية للانتخابات التي وجهت بضرورة إثبات ذلك أمام لجان ضوابط الدعاية الانتخابية التابعة للهيئة والموجودة في المحاكم الابتدائية المنتشرة في كل المحافظات.


فيما أكدت أمل عبد المنعم، مديرة غرفة العمليات ومديرة مكتب شكاوى المجلس، أن غرفة العمليات تلقت خلال اليوم الأول للانتخابات عبر الرقم المختصر 15115 شكاوى واستفسارات بلغ عددها 106 شكاوى منها 64 شكوى خاصة بالانتخابات.


وأوضحت مديرة غرفة العمليات أن أغلب الاتصالات جاءت بشأن استعلام السيدات عن اللجان الانتخابية، وتمت إفادتهن بمعلومات عن اللجنة من خلال الاستعلام الفوري على الموقع الإلكتروني للهيئة الوطنية العليا للانتخابات، كما تلقى شكاوى من بعض السيدات من عدم ورود أسمائهن بقوائم الناخبين داخل كشوف بعض اللجان الانتخابية، وتم التواصل الفورى مع غرفة عمليات الهيئة الوطنية للانتخابات لتحديد مقراتهن الانتخابية، وتم توفير وسيلة مواصلات لنقلهن لمقار اللجان الانتخابية الصحيح للتيسير عليهن، كذلك تم تلقى شكاوى من سيدات خاصة ببعد مقار اللجان الانتخابية عن سكنهن والرغبة في تغييره بالإضافة لإشكاليات الوافدين، وتم التواصل أيضًا مع الهيئة الوطنية العليا للانتخابات للعمل على حل شكواهن.


اقرأ أيضًا:


كما تلقت الغرفة اتصالات لطلب المساعدة في توفير وسيلة انتقال إلى مقار اللجان الانتخابية لمساعدة المسنين وذوى الإعاقة الراغبين فى الإدلاء بأصواتهم، وتم التواصل بهذا الشأن مع مقررات فروع المجلس بالمحافظات والتنسيق مع غرف عمليات مجلس الوزراء وغرف المحافظين، وتم توفير وسائل انتقال لهم.


كما وردت شكاوى مختلفة لسيدات من بعض المحافظات، خاصة بتوجيه أصوات الناخبين من بعض المرشحين، وتأخر عمل بعض اللجان، وتوزيع رشاوى انتخابية، وعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وتم التنسيق والتواصل مع مقررات فروع المجلس وغرف عمليات المحافظين للعمل على حلها أول بأول.


كما وردت بعض الشكاوى الخاصة بعدم وجود حبر فسفورى وتم إفادتهن بأن اللجان الانتخابية لا تستعمل الحبر الفسفوري منعا لانتشار فيروس كورونا المستجد.


اقرأ أيضًا:


فى السياق ذاته، أطلق المجلس اليوم هاشتاج #مصر_كسبانة تأكيدًا على أن مصر هى الفائز فى انتخابات مجلس الشيوخ ٢٠٢٠، فالتنظيم المشرف للانتخابات، وحرص المرأة المصرية على المشاركة الإيجابية المتميزة من اول يوم فى الانتخابات بجميع المحافظات على الرغم من الظروف التى تمر بها البلاد والعالم أجمع فى ظل انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، ساهم فى خروج الانتخابات فى يومها الأول بهذه الصورة المشرفة، مما يعد انتصارا جديدًا للوطن.


وكرر المجلس مناشدته للمرأة المصرية بجميع محافظات الجمهورية استكمال دورها في مساندة الوطن بالنزول والمشاركة في الانتخابات فى اليوم الثانى، وإظهار وجه مصر المشرف أمام العالم.
AdvertisementS