AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

دراسة: صبغات الشعر تزيد من خطر الإصابة بالسرطان

السبت 05/سبتمبر/2020 - 11:56 م
صبغات الشعر تزيد
صبغات الشعر تزيد من خطر الإصابة بالسرطان
Advertisements
حياة عبد العزيز
تتجه الكثير من السيدات إلى صبغ شعرهن للتخلص من الخصلات البيضاء، أو لتحسين مظهرهن، لكن النساء اللواتي يستخدمن صبغة دائمة، بحاجة إلى ملاحظة، أنها يمكن أن تزيد من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان بما في ذلك سرطان الثدي والجلد والمبيض، حسب دراسة حديثة.

ووفقا لدراسة أجرتها جامعة هارفارد، ونشرت في مجلة BMJ، وجد لألوان الشعر، تأثيرا على احتمال الإصابة ببعض أنواع السرطان.

ويعد استخدام صبغة الشعر أمرًا شائعًا، خاصةً بين الفئات العمرية الأكبر سنًا حيث يريدون إخفاء لون الشعر الرمادي، ووجد أن 50-80 % من النساء و 10 % من الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 40 عامًا يستخدمون الصبغة في الولايات المتحدة وأوروبا.

وحسب موقع "timesofindia"، حلل الباحثون بيانات 117.200 امرأة من دراسة صحة الممرضات ، والتي تضمنت تقييم التعرض لصبغة الشعر، ليس لدى أي من هؤلاء النساء أي تاريخ للإصابة بالسرطان وقد تمت ملاحظتهن لمدة 36 عامًا. 

وأشارت الدراسة إلى ارتباط استخدام الصبغة الدائمة بزيادة خطر الإصابة بسرطان الخلايا القاعدية للجلد، كان الخطر أعلى لدى النساء ذوات الشعر الخفيف الطبيعي.

وجدت النتائج زيادة خطر الإصابة بثلاثة أنواع من سرطان الثدي - مستقبلات هرمون الاستروجين سلبية ، مستقبلات هرمون البروجسترون سلبية ومستقبلات الهرمون سلبية، وارتبط سرطان المبيض أيضًا باستخدام صبغات الشعر الدائمة، يزداد الخطر مع زيادة كمية وتكرار استخدام النساء لصبغة الشعر.

اقرأ ايضا:

كما لوحظ خطر الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية هودجكين أيضًا باستخدام صبغة الشعر الدائمة مع النساء ذوات الشعر الداكن بشكل طبيعي.
Advertisements
AdvertisementS