AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ماتت من رعب كورونا.. صدمة طفل عثر على جثة والدته

الأحد 11/أكتوبر/2020 - 02:05 ص
طفل ووالدته
طفل ووالدته
Advertisements
عزة عاطف

وقعت صدمة شديدة على صبي يبلغ من العمر 5 سنوات بعد عثوره على والدته ميتة إثر خوفًها من فيروس كورونا، وحاول الطفل إيقاظ أمه لكنها لم تستجيب.


تفاجأ طفل يدعى «أرشي» بوالدته كاتي واقعة على الأرض داخل غرفة المعيشة بمنزلها في نورثهامبتونشاير ببريطانيا، حاول إيقاظها لكنها لم ترد عليه، ليكتشف بأنها قد توفت من شدة الخوف.

اقرأ المزيد:

متجاهلين كورونا.. حشد من الجماهير خلف زجاج كافيه لمشاهدة مباراة خلال الحظر في اسكتلندا| فيديو


يقول شقيقها إنها كانت "تكافح" طوال سنوات مع المرض النفسي، لكنه يعتقد أن الإغلاق الذي فرضته بريطانيا للحد من تفشي فيروس كورونا "دمرها" لأنها لم تستطع زيارة والديهما. 

 

ذهبت الشرطة إلى مكان الحادث في طريق هاينز في كيترينج وأكد تقرير الطبيب الشرعي أن الوفاة عادية وغير مشتبه بها، وأكد شقيقها أن كاتي كانت تعاني منذ وفاة شقيقها الأكبر منتحرًا عام 2015 وفقًا للدايلي ميل.

 

عانى شقيقها «باري جن» 40 عامًا من اضطراب ما بعد الصدمة بعد خدمته في الجيش بـ سيراليون مع الفوج الملكي الإنجليزي، وقد كانت كاتي شخصًا منفتحًا وأحب الاختلاط ولكن بعد وفاة شقيقها، أصيبت بـ "رهاب" من عدم الخروج.

 

قال شقيقها لنورثانتس لايف : "أعتقد أن كوفيد دمرها لأكون صادق، لم تستطع زيارة أمي طوال فترة الإغلاق، لأنها عانت من صعوبات في التنفس، لذا لم تستطع مغادرة المنزل لزيارتها"، ويخشي الأخ أن يقع ابنها ضحية لنفس الصدمة والخوف بعد رؤية والدته ميتة.

AdvertisementS