ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

برعاية مؤسسة فاروق حسني.. متحف الفنون بالإسكندرية يعيد ذكريات أحمد عثمان

الخميس 05/نوفمبر/2020 - 01:53 م
صدى البلد
Advertisements
جمال الشرقاوي
ينظم متحف الفنون الجميلة بالإسكندرية، التابع قطاع الفنون التشكيلية، بالتعاون مع حملة أبو سمبل 50،  تحت رعاية مؤسسة فاروق حسني للثقافة والفنون، في يومي الجمعة والسبت ١٣ و١٤ نوفمبر الجاري، لقاء ثقافي تحت عنوان "أحمد عثمان..  عبقرية فنان وحكاية إنقاذ أثر"، بإعتباره في يوم رد الجميل للفنان أحمد عثمان في الذكرى الخمسين لوفاته.

وقال مسئولي المتحف في بيانه: "حكايات ونوادر عن عملية الإنقاذ العبقرية كواحدة من أهم عمليات الإنقاذ الأثري في التاريخ، يحكيها خبراء ومعاصرون للحدث، وحكايات عن صاحب الفكرة يحكيها من عاصروه، منهم حسين بيكار الذي يكشف كيف صَوّر أبو سمبل في لوحاته، عزيز الشوان الموسيقار الكبير ومعزوفة أبو سمبل الخالدة".
وأضاف: "كل الحكايات يرويها تلاميذهم ومن عاصروهم، مع عرض حصري لأعمال أحمد عثمان، وصفحات نادرة من أرشيف مكتبة البلدية لم تُفتَح من قَبل، في حدث فريد من نوعه ندعوكم للاستمتاع به معنا".

أحمد عثمان، (8 يوليو 1907 - 13 نوفمبر 1970م )، نحات وكاتب وباحث في علم المصريات ولد بمحافظة أسوان، التحق بمدرسة الفنون والزخارف المصرية عام 1923م وبعد تخرجه عام 1927م عين مسجلًا للحفريات الاثرية في فلسطين، ثم سافر إلى إيطاليا في بعثة، وحصل على الدكتوراه في النحت. 

منى أهم أعماله: تمثال عبد المنعم رياض، النحت البارز للمدخل الرئيسي لحدائق الحيوان بالجيزة 1936، النحت البارز في حوائط محطة سراي القبة عام 1937، النحت البارز على قاعدة تمثال إبراهيم باشا، ويمثل الجيش المصري سنة 1949، ترميم وإقامة تمثال رمسيس الثاني سنة 1953، النحت البارز بنادي ضباط الجيش بالزمالك وهليوبوليس، تجميل مدخل برج القاهرة السياحي بأكبر نسر من البرونز، تمثال الشاعر أحمد شوقي بالقاهرة سنة 1960، النصب التذكاري لميدان الجمهورية الذي تطل عليه محطة السكة الحديد بالإسكندرية 1966، النحت البارز بدار الأوبرا لنجيب الريحاني، ومحمد تيمور- قبل احتراقها، واجهة مبنى الكونسرفتوار سنة 1967.

Advertisements
Advertisements
Advertisements