ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

توقف عن سب ماكين.. لماذا خسر ترامب أصوات ولاية أريزونا

الخميس 05/نوفمبر/2020 - 02:43 م
دونالد ترامب وجون
دونالد ترامب وجون ماكين
Advertisements
أحمد محرم
كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أن حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية حذرته من خطورة هجومه المستمر على عضو مجلس الشيوخ الجمهوري الراحل جون ماكين.

وأوضحت الصحيفة أن السيناتور الراحل كان يتمتع بشعبية كبيرة في ولايته أريزونا التي ظل يمثلها في مجلس الشيوخ لعشرات السنين، وكان من شأن هجوم ترامب المستمر عليه - حتى بعد رحيله - أن يُفقده كتلة تصويتية مهمّة في الولاية التي يمثلها 11 عضوًا في المجمع الانتخابي، وفي وقت يحتاج فيه كلا المرشحين كل صوت من أصوات المجمع لحسم السباق الرئاسي.

وأضافت الصحيفة أن ترامب رفض الاستجابة لنصيحة من رئيسة اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري رونا ماكدانييل ومدير حملته الانتخابية السابق براد بارسكيل بتخصيص وقت أكبر لإقامة جولات انتخابية في أريزونا.

ووفقًا لمؤشرات الفرز الأولية، يتقدم المرشح الديمقراطي جو بايدن على ترامب في ولاية أريزونا، حيث حصل حتى الآن على 50.1% من أصوات ناخبي الولاية مقابل 48.1% لترامب، وذلك بعد فرز 88% من أصوات الولاية.

وأظهرت توقعات مرحلية لانتخابات الرئاسية الأمريكية تعزيز المرشح الديمقراطي، جو بايدن، تقدمه على منافسه الجمهوري، الرئيس الحالي، دونالد ترامب، من حيث عدد أصوات مندوبي المجمع الانتخابي.

وأعرب بايدن، في تصريح صحفي أدلى به في ولاية ديلاوير، عن ثقته بفوزه في الانتخابات الرئاسية، معتبرا أنه يقترب من حصد رقم قياسي لأصوات الناخبين في عموم الولايات المتحدة، لكنه أشار إلى أنه لا ينوي إعلان انتصاره قبل تحديد النتائج رسميا.

وفي وقت مبكر يوم الأربعاء، أعلن ترامب - في خطاب لم يفهمه كثيرون - أنه سيذهب للمحكمة العليا الأمريكية لوقف التصويت في جميع الولايات، متحدثا عن تزوير وتلاعب بعدد من الأصوات. في ظل نظام التصويت عبر البريد، الذي دائما ما يشجبه الملياردير الأمريكي.

ومنذ ذلك التصريح، رفعت حملة ترامب الانتخابية سلسلة دعاوي قضائية بشأن وقف التصويت ومنع احتساب أصوات البريد في بعض الولايات، لكن خبراء يقولون إن وصول الأمر إلى أن المحكمة العليا هي من تحسم الصراع أمر مستبعدا في الوقت الحالي.

ولا يحتاج المرشحان للرئاسة الأمريكية إلى الفوز بالتصويت الشعبي فقط، وإنما يسعيان للحصول على أغلبية في "المجمع الانتخابي" حيث يتوزع الناخبون البالغ عددهم 538 في المجمع حسب عدد السكان بين الولايات الخمسين ومقاطعة كولومبيا، ويجب أن يحصل المرشح على 270 صوتا انتخابيا على الأقل للفوز.
Advertisements
Advertisements
Advertisements