الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

لخسارة وزن بطريقة سهلة.. التوقيت المناسب لإجراء عملية حزام المعدة

 التوقيت المناسب
التوقيت المناسب لإجراء عملية حزام المعدة

قال الدكتور محمود زكريا الجنزورى أستاذ جراحة السمنة والسكر بجامعة عين شمس وعضو المنظمة الدولية لجراحى السمنة المفرطة، إنه مع انتشار السمنة المفرطة واتباع العادات الغذائية الضارة أصبحت زيادة الوزن وما يتبعها من مشاكل صحية تؤثر على صحة الإنسان بشكل عام ولهذا نحاول إيجاد وتطوير جراحات السمنة المفرطة ليصبح خسارة الوزن من أسهل وأمن العمليات التى تتم حفاظا على صحة المريض ومنها عملية حزام المعدة.

وأوضح الدكتور محمود زكريا الجنزورى أن حزام المعدة القابل للتعديل هو شريط من السيليكون يتم وضعه حول الجزء العلوي من المعدة حيث يتم تركيب حزام المعدة باستخدام المنظار، ويتم التحكم فى الحزام عن طريق مضخة توضع تحت الجلد فى جدار البطن، ويتم تعديل قطر الحزام عن طريق حقن محلول فى المضخة.

وأكد أن حزام المعدة  يعمل على تقليل حجم المعدة وكمية الطعام التي يمكن أن تحتفظ بها كما أنه يبطئ مرور الطعام إلى الأمعاء عند امتلاء الجزء العلوى من المعدة فوق الحزام بالطعام ترسل المعدة إشارات إلى المخ مما يسبب الشعور بالامتلاء والشبع مع استهلاك كمية أقل من الطعام.

وأشار الدكتور محمود زكريا إلى أن عملية حزام المعدة مناسبة للأشخاص الذين يعانون من السمنة حيث مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30،  وسبق أن فشلوا فى الوصول للوزن المثالى عن طريق إتباع النظام الغذائى مع ممارسة الرياضة.

وتابع أستاذ جراحات السمنة المفرطة بجامعة عين شمس، أنه من مزايا حزام المعدة القابل للتعديل، فقدان الوزن على المدى الطويل لأولئك الذين يعانون من السمنة، وسرعة العودة للحياة الطبيعية بعد العمل، وتقليل خطر الإصابة بمرض السكر وارتفاع ضغط الدم والحالات الأخرى المتعلقة بالوزن الزائد، وعدم فقدان العناصر الغذائية كما فى عملية تحويل مسار المعدة.

وأضاف الدكتور محمود زكريا الجنزورى أن عملية حزام المعدة القابل للتعديل مناسبة لمن يعانون من السمنة من الدرجة الأولى و ليست مناسبة لمن يعانون من السمنة المفرطة فهولاء الأنسب لهم عملية تكميم المعدة و عملية تحويل مسار المعدة.