ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بعد هجومها الحاد.. ترامب يرفض لقاء سفيرته لدى الأمم المتحدة

الجمعة 19/فبراير/2021 - 08:18 م
دونالد ترامب ونيكي
دونالد ترامب ونيكي هايلي
Advertisements
أحمد محرم
ذكرت صحيفة "ذا هيل" الأمريكية أن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب رفض استقبال السفيرة الأمريكية السابقة لدى الأمم المتحدة في عهده نيكي هايلي في منتجعه مار إيه لاجو بولاية فلوريدا.

وأوضحت الصحيفة أن هايلي حاولت الاتصال بترامب هذا الأسبوع وترتيب لقاء معه، لكنه رفض استقبالها بعدما وجهت له انتقادات قاسية تتهمه بالمسئولية عن اقتحام الكونجرس في 6 يناير.

وتركت هايلي منصبها كمندوبة لدى الأمم المتحدة علم 2018، وإن ظلت على ولائها للحزب الجمهوري وإدارة ترامب إلى أن وقع الهجوم على الكونجرس فتحول موقفها من الرئيس السابق.

وقالت هايلي، في حوار مع صحيفة "بوليتيكو" الأمريكية، "علينا أن نعترف بأنه خذلنا. لقد سلك طريقًا لم يكن ينبغي أن يسلكها وكان يجب ألا نتبعه أو نصغي إليه، ولا يمكن أن ندع ذلك يحدث مجددًا".

وأوضحت هايلي أنها لم تجر أي اتصال بترامب بعد اقتحام الكونجرس، مضيفة "عندما أقول إنني غاضبة فهذه الكلمة لا تصف شعوري بدقة. أنا مستاءة للغاية إزاء حقيقة أنه بالرغم من علاقة الولاء والصداقة التي جمعته بنائبه مايك بنس فقد خانه بهذه الطريقة. أنا مشمئزة من ذلك"، في إشارة إلى تعرض بنس للخطر عندما كان يرأس جلسة الكونجرس للتصديق على نتيجة الانتخابات في 6 يناير.

وكانت هايلي قد قالت بعد أيام من أحداث الكونجرس، في خطاب ألقته أمام أعضاء اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري، إن ترامب "كان مخطئًا بشدة في كلماته" أثناء تجمع 6 يناير.

وأضافت حينها أن الأمر لا يتعلق بكلماته وحسب، بل أيضا "بأفعاله منذ يوم الانتخابات، والتي سيحكم عليها التاريخ بقسوة".

وأعلنت هايلي التي يتوقع كثيرون أن تكون بين أبرز المترشحين الجمهوريين لانتخابات 2024 الرئاسية، أعلنت الشهر الماضي، تشكيل لجنة عمل سياسي.

وقال مقربون منها، إن الهدف من ذلك مساعدة المحافظين في استعادة السيطرة على مجلسي النواب والشيوخ، في عام 2022.
Advertisements
Advertisements
Advertisements