الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

موهبة أثقلتها الدراسة.. شيماء تبدع في الديكورات اليدوية.. فيديو

صدى البلد

موهبة أساسها الفن والإلهام، تبتكر بأنامل أصابعها أشكالا غير تقليدية، وديكورات يدوية من خامات مختلفة، تحاول أن تخرج عن المألوف والشائع بالهاند ميد، بل تخطت ذلك وتعمل في صناعة الأثاث بورشة نجارة. 


شيماء رجب، تبلغ من العمر ٢٥ عاما، تخرجت في كلية التربية الفنية، تفوقت بها وكانت الثالثة على دفعتها، حبها للدراسة والفن دفعها لتحضير الماجستير في النحت، تميزت في الأعمال الفنية واليدوية المختلفة.


قالت ذكرت شيماء لعدسة صدى البلد، إن مجال الهاند ميد كان شغفها منذ طفولتها، فكانت تبدع في عمل الديكورات والاكسسوارات بالخرز لأصدقائها، ونمت موهبتها بالدورات التدريبية، وبعد ذلك جاءت دراستها لتثقل هذه الموهبة علما. 


وعن أعمالها الفنية، تبرع شيماء في عدة مجالات، منها: النحت، والرسم، والديكورات اليدوية، والأثاث، وتعد مشاركتها بمعرض الزهور هي أول انطلاقة لها على أرض الواقع، فتعتمد دوما على التسويق الإلكتروني لمنتجاتها، ومن أبرز أعمالها: البورتريهات واللوحات التجريدية، والديكورات بجذوع الشجر، والخرز.


وتابعت شيماء أنها تحرص على تطبيق مبدأ إعادة التدوير لبعض أعمالها اليدوية، فمن بواقي الأخشاب تصنع الديكورات والميداليات الخشبية والكوسترات، تستغل أبسط الخامات لإنتاج أشكال مميزة جديدة. 


وأشارت شيماء إلى أن دعم والديها وتشجيعهما لها سبب نجاحها، حرصا دومًا على تمويل مشروعها، ووفرا لها كل الأدوات والخامات التي تحتاجها، وإلحاقها بدورات تدريبية لتطور من نفسها، وتحلم أن تفتتح جاليري كبيرا يضم أعمالها اليدوية ليفتخرا بها.